قطاع الأخبار
  

     
   
 

اقامة قداس وتأبين ذكري الأربعين لشهداء نجع حمادي

4 آلاف قبطي يشاركون بحفل تأبين شهداء نجع حمادى بمغاغة
تقرير : مريم راجى - الكتيبة الطيبية
حضر أكثر من 4 آلاف قبطى بمغاغة حفل التأبين الذى نظمه الأنبا أغاثون أسقف مغاغة والعدوة بالمنيا بكنيسة السيدة العذراء بمدينة مغاغة أمس والذى بدأه بصلاة القداس الألهى إحياء لذكرى الأربعين للشهداء بكل كنائس الإيبراشية بالمدينة والقرى والذى حضره ممثلين عن الطوائف المختلفة جاء فى مقدمتهم عدد من راهبات الأقباط الكاثوليك . بدأ الحفل بالوقوف دقيقة حداد على ارواح الشهداء ثم توالت الفقرات ما بين قصائد شعرية للقس هدرا راشد راعى كنيسة الملاك ميخائيل وابتسام حنا وكلمات لممثلى ورؤساء الطوائف المختلفة منهم القس عزيز مرجان رئيس الطائفة الخمسينية ود. محب نصيف ممثل كنيسة الإخوة بلاميس و سامح بولس عن الكنيسة الإنجيلية كما تضمن الحفل فقرات تراتيل لكورال بى أرشى انجيلوس بكنيسة الملاك ميخائيل وكورال براعم كنيسة الشهيد مارجرجس بمغاغة وعرض مسرحى بعنوان " حوار شهيد مع أمه "
واختتم الحفل بكلمة الأنبا أغاثون التى استهلها بتقديم خالص التعازى لأسر الشهداء متطرقاً إلى كلمته التى عنونها ب " فاعليات حادث نجع حمادى " فى 6 مستويات اولها على مستوى الضحايا والمصابين والثاني أسرهم أما الثالث فكان عن الأقباط فى مصر فيما كان الرابع عن الدولة والخامس عن المجتمع الدولى أما السادس فكان عن السماء


الموجة القبطية
17  فبراير 2010
موضحاً ما ناله الشهداء من أكاليل والمصابين من بركات كثيرة حتى لو تركت الإصابات عاهات بأجسادهم ثم تطرق للحديث عن أسر الشهداء وما عاشوه من مشاعر مختلفة فبينما اعتصر الألم والحزن قلوبهم حتى شعروا أنه لا يوجد شئ يعوضهم عن فقدانهم أبنائهم نجد التعزيات تغمرهم وتدفع النساء لإطلاق الزغاريد أمام معزيهم وقال ان الحزن الذى يعانيه أقباط مصر لن يمحيه سوى القصاص العادل من مرتكبى هذا الحادث واضاف هذه المرة لا ننكر أن الدولة تحركت تحركات كثيرة بدأت بالرئيس الذي تطرق للحادث في عيدي العلم والشرطة وكذا زيارة النائب العام لموقع الحادث وكذا شيخ الأزهر مع منظمات حقوق الإنسان والأحزاب ووسائل الإعلام المختلفة مما يدلل على كبر حجم الحادثة وخطورتها على المجتمع والتى أثارت مشاعر المجتمع الدولى بجميع منظماته وهيئاته وما زادها وقوع الحادث ليلة العيد مؤكداً أن الحادث تسبب فى صراخ بالسماء التى قالت من يد الإنسان أطلب نفس الإنسان .
وفى حوار خاص للكتيبة أكد نيافته ان الحادث لم يكن وليد اللحظة فهناك تخطيط وتدبير مسبق له من ايدى خفية لم تقدم للعدالة حتى وقتنا هذا مشيراً لوقوع حوادث سابقة للاعتداء على الأقباط منها قتل الشباب بكنيسة مارجرجس بأبوقرقاص وقتل أقباط الكشح وغيرها الكثير ومن المُلفت للنظر فى هذا الحادث هو تكرار حوادث الأعتداء على الأقباط فى الأعياد مثل حادث الكشح الذى وقع بين رأس السنة وعيد الميلاد والمواطن القبطي الذي قتل ليلة عيد الغطاس بالعديسات بالأقصر ومقتل قبطيين فى نقادة فى عيد القيامه 2008 وأخيراً مقتل قبطى يدعى نبيل بطرس بمغاغة فى عيد شم النسيم عام 2008 وأضاف فى كل الأحداث السابقة لم نجد موقف من الدولة فكانوا سابقاً يلجأون للمجالس العرفية التى لا تحل المشكلة بل تظلم القبطى فى ظل غياب المحاكمات الذى أعطى فرصة للمحرضين وجعلهم فوق القانون والنتيجة استمرار القتل وقال فى ظل ترك المحرضين فى حادث نجع حمادى نتوقع تكرار الجريمة الأمر الذى يشوه صورة الدولة والمسئولين ويغضب الأقباط لذلك نطالب بتطبيق القانون العادل على من يستحق فتكون العقوبة على قدر الجريمة من حيث حجمها واسبابها ونتائجها يذكر ان الأنبا اغاثون قد اعرب عن تضامنه مع الحادث فى عدة نواحى حيث قام نيافته يرافقه الأنبا اغابيوس أسقف دير مواس بزيارة الأنبا كيرلس وأسر الشهداء والمصابين بنجع حمادى وذلك فى 11يناير 2010كما اصدر بيان عن المطرانية فى 17 يناير جاء فيه " نيافة الأنبا أغاثون ووكيل المطرانية والسكرتارية ومجمع الأباء الكهنة وكافة شعب الإيبراشية فى مركزى مغاغة والعدوة .
يتقدمون بالتعزية القلبية لأهالى الضحايا الذين استشهدوا وأصيبوا فى حادث نجع حمادى فى ليلة عيد الميلاد 6/1/2010
ويدينون هذا الحادث الإجرامى البشع الذى وقع ليلة عيد الميلاد وحول أفراح العيد إلى أحزان بالتعدى على المواطنين الأبرياء المسالمين فقتل البعض منهم وأصيب البعض الآخر كما أننا ندين هذا الحادث لأنه حادث جماعى راح ضحيته 17 نفساً ما بين قتيل وجريح بلا شك أن هذا الحادث ترك فى نفوسنا كأقباط بصفة عامة قيادة وشعب جراحاً كثيرة وعميقة لا تلتئم اطلاقاً إلا بالقصاص العادل والعاجل لكل من تثبت إدانته والعلاج القاضى سريعاً للأسباب التى تؤدى إلى تكرار أمثال هذا الحادث لذلك نحن نتضامن مع أخوتنا فى إيبارشية نجع حمادى فيما حدث لهم من تعدى ونهب وقتل وإصابة لأنهم أخوتنا فى الإنسانية والوطن والإيمان والكرسى الرسولى ونشكر كل من شاركنا بأي صورة من صور المشاركة في إدانة هذا الحادث الأليم وتقديم واجب العزاء لنا. نرفع قلوبنا لله ونطلب منه إنصاف المظلومين " .
كما زار نيافته المصابين فى مستشفى فيكتوريا بالأسكندرية يوم الثلاثاء الموافق 2/2/2010 حيث صلى لهم ودهنهم بالزيت وقدم لهم مساعدات مالية لكل مصاب على حدة .
وهناك لافتة علت حجاب الهيكل بكنيسة السيدة العذراء بمغاغة لخصت الحادث ووقعه فى كلمات قليلة لكنها قوية فبينما تضمنت طلب النياح لأرواح الشهداء والشفاء للمصابين عبرت خلفيتها السوداء عن مشاعر الحزن والألم لفراقهم وآلام أسرهم الذين لسان حالهم يطالب الآن مع كل الأقباط ليس فى المنيا أو مصر فقط ولكن في كل بقعة من بقاع العالم يطالب بالقصاص العادل من المنفذين والمحرضين على حد سواء متمنين الإفراج عن المعتقلين من ابناء الأقباط فكفاهم أحزان فراق ابنائهم الشهداء وجراحات المصابين

اقامة قداس وتأبين ذكري الأربعين لشهداء نجع حمادي
 

ايبارشية الأقباط الأرثوذكس لمركزى مغاغه والعدوة .

كنيسة السيدة العذراء مريم مدينة مغاغه .

تذكار الأربعين لأبنائنا وأخوتنا شهداء نجع حمادى محافظة قنا .

تحت رعاية صاحب القداسة والغبطة البابا المعظم الأنبا شنودة الثالث

بابا الأسكندرية وبطريرك الكرازة المرقسية

وشريكه في الخدمة الرسولية أبينا الحبر الجليل نيافة الأنبا أغاثون

أسقف الإيبارشية

مقدم التأبين / مهندس وحيد البدرى

   نظراً لأن الذين استشهدوا وأصيبوا فى حادث ليلة عيد الميلاد 6 / 1 / 2010م  ، هم من أبنائنا وأخوتنا فى الإنسانية والوطن , والإيمان المسيحى والكرسى الرسولى ، بإيبارشية نجع حمادى .

    ومن هنا شاركت إيبارشيتنا فى تلك المحنة بعدة مشاركات , وفى مقدمتها :

   1 – ذهاب نيافة الأنبا أغاثون – أسقف الإيبارشية إلى نجع حمادى , لتقديم واجب العزاء , نيابة عن شعب مركزى مغاغه والعدوة يوم الأثنين الموافق 11 / 1 / 2010م .

   2- أصدرت المطرانية بياناً صادر عنها خاص بحادث نجع حمادى .

 

بيــان صادر من مطرانية الأقباط الأرثوذكس لمركزى مغاغه والعدوة بمغاغه – المنيا -  خاص بحادث نجع حمادي

    نيافة الأنبا أغاثون , ووكيل المطرانية والسكرتاريه , ومجمع الآباء الكهنة , وكافة شعب الإيبارشية فى مركزى مغاغه والعدوة .

يتقدمون بالتعزية القلبية ، لأهالى الضحايا الذين أستشهدوا وأصيبوا، فى حادث نجع حمادى فى ليلة عيد الميلاد 6 / 1 / 2010م .

ويدينون هذا الحادث الأجرامى البشع, الذى وقع ليلة العيد وحول أفراح العيد إلى أحزان , بالتعدى على المواطنين الأبرياء المسالمين , فقتل البعض منهم , وأصيب البعض الآخر .

كما أننا ندين هذا الحادث , لأنه حادث جماعى ، راح ضحيته 17 سبعة عشر نفساً ،
ما بين قتيل ومصاب .

بلا شك أن هذا الحادث , ترك فى نفوسنا كأقباط بصفة عامة قيادة وشعب , جراحاً  كثيرة وعميقة ،  لا تلتئم اطلاقاً ، إلا بالقصاص العادل والعاجل , لكل من تثبت إدانته ، والعلاج القاضى سريعاً للأسباب التي تؤدى إلي تكرار أمثال هذا الحادث.

لذلك نحن نتضامن مع إخوتنا فى إيبارشية نجع حمادى , فيما حدث لهم من تعدى ونهب وقتل وأصابة , لأنهم إخوتنا فى الإنسانية والوطن والإيمان والكرسى الرسولى .

ونشكر كل من شاركنا , بأى صورة من صور المشاركة ، فى إدانة هذا الحادث الأليم , وتقديم واجب العزاء لنا ..... الخ

نرفع قلوبنا لله , ونطلب منه إنصاف المظلومين .

تحريراً 17 / 1 / 2010 م

   3- كما أن نيافته ذهب يوم الثلاثاء 2 / 2 / 2010م , إلى مستشفى فكتوريا بمدينة الأسكندرية لزيارة المصابين , وصلى لهم ودهنهم بالذيت , وقدم لهم مساعدة مالية لكل مصاب , كما هو واضح بالصور .

 

 

 

 

 

   4 – أمر نيافته بإقامة قداس الأربعين وتأبين , لذكرى الشهداء بجميع كنائس الإيبارشية , يوم الثلاثاء الموافق 16 / 2 / 2010م .

   كما أن نيافته رأس قداس الأربعين والتأبين , بكنيسة السيدة العذراء بمغاغه , بحضور كهنة وشعب مدينتى مغاغه والعدوة وممثلى الكنائس المسيحية بمركزى مغاغه والعدوة , يوم الثلاثاء الموافق 16 / 2 / 2010م , من الساعة الثانية عشر ظهراً حتى الخامسة عصراً , وبرنامج التأبين كالآتى :

أ وقوف دقيقة حداد على أرواح شهداء نجع حمادى .

ب قصيدة شعر بعنوان : فى ذكرى أربعين شهداء نجع حمادى , للاستاذة ابتسام حنا .

من روح قداسة البابا شنوده
من روح نيافة الأنبا
من كل قلب مسيحى نبض
من كل قلب فى ابروشيتنا
                                     وحبة
بنحاول إننا سوا
ماهوش عزا
لكن صلاة مرفوعة ليكو
كان الرصاص سكة
مش نار بتحرق أو لهب
لجسد يشيل بين الضلوع
جسد الشهيد ده مش جريح
موعود فى ليلة مولده
بالدم يتكتب التاريخ ويقيده
إن المسيح يوم مولده
يصوموا على الأرض
فرحوا هناك يا بختهم
سابو خلاص
سابو جرح فى قلوب كتير
حكم السما
دم الشهيد
ايوة الشهيد
وسابوه بينزف ع الطريق
مين حن له
مين مد
سيبوا الشهيد
لجل أنه
والجــرح عهد الحب
اوعاكوا تبكوا على الولد
يا أهل نجع حمادى
الدم ده تاريخ ميلاد
لكن ياعينى دول فى
واحبه يوم العيد
ومع كل ده
المجد لله فى الأعالى
وبكل فخر بينقلو
ويكللو
وبيهتفوا
ياللى على أرض الشقا
                                         ما
أيوة الفراق مر وصعيب
لكن إلهنا ع الصليب
لما اتصلب
بس الليلادى المسيح
وآدى الولاد مستنين
لكن بيلاطس أهه هناك
بيشيلوه تانى الصليب
ناوى بيلاطس يظلمه
من قبلها عملو الصليب
ليلة ميلاده يشيله تانى
ما هو دول ولاده اللى
ما هو دول
ما هو دول ولاده
                              ودول خراف
مسكين بيلاطس ده الهلاك
ع الكرسى خاف باع الخـ
                               علشان يبرأ
مسكين بيلاطس والجميع
وآدى يهوذا بالفلوس
مش عارف أن ده الحبيب
                وشبع سنين
مسكين وبكره الناس
والشهدا دول
                           يا ريتنى
وانتم هنا يا اهلنا
يا أهل نجع حمادى
                       ليكـــم
فى 6 شهداء فى السما
 كل لحظة
امشوا الطريق وكملوا
                           يا أهل نجع حمادى 

العظيم فى البطاركة
أغاثون المتضعة المباركة
يتقدم مشاركة
فى مغاغة شايلين سلام
كلام

نمحى الآلام
لقلب اتأزى
فيها تحية معززة
خلاص إكليل دهب
يقتل ده تكريم اتوهب
قلب ألتهب بالحب للملك المسيح
ده حمل ذبيح زى المسيح
يبقى شهيد لسيده
فى أعز صفحة يخلده
يسمح لدول يستشهدو
الصيام ومع الملايكة يعيدو
ياريتنى كنت فى وسطهم
ارض التعب
فيها الحزين واللى اترعب
عدل وصدر
أبداً ما عمره يروح هدر
عُمْر اتغدر
وحده احتضر
عينى عليه مين غسِّله
إيده وعدله
والدم خلوه ع الجسد
يحميه من الحسد
مكتوب للأبد
ماتحزنوش
متزعلوش
فوق القميص منقوش
ملابس العيد الجديدة اتكفنو
حزانى بيدفنو
كانوا الملايكه بيعلنوا
وفرحانين بيهللو
روح الشهيد
رأس الشهيد
لا ماتخافوش
ده شهيد بمولاه التقى
تحزنوش

والظلم اقسى من اللهيب
بيبان ضعيف لكن غلب
الشر ميزانه اتقلب
فى عام جديد بيتولد
فرحة ميلاده فى البلد
واقف له علشان يتجلد
حتى بدون محاكمته
والشر مالى نيته
ومخططين لآذيته
مع كل واحد راح يكفن ميته
بحسرتهم يا عينى بيتو
ولاده وشغلته
اللى بكسرتهم حزانى
رعيته

واقف فى آخر سكته
ــراف للديب وقام يغسل ايديه
ذمته

بكره يشوفو اخرته
باع المسيح وقضيته
اللى معاه كل لقمته
بمحبته

تشوف لما يموت فى خطيته
ويا المسيح يا بختهم
كنت فى وسطهم

يا أهلهم
يا اقوياء
رجاء

بيصلوا عنكم
وللمسيح يتوسلوا
فيه لسه ضيق اتحملوا
متزعلوش

جـ كلمات تأبين لأحد ممثلى الكنائس المسيحية الحاضرة .

د حديث قصير بين : شهيد وأمه , وترنيمة ليلة العيد , لبراعم كنيسة مارجرجس المطرانية .

هـ كلمة تأبين لأحد ممثلى الكنائس الحاضرة .

و ترانيم لكورال بى أرشى أنجيلوس بكنيسة الملاك ميخائيل - بمدينة مغاغه ,       
 بعنوان : يا كنستى - تحت كنستى
فى بيت لحم .

1 - ترنيمة يا كنيستى

1 ) ياكنيستى بالبوق هيا اضربى وانزعى الأحزان عن جبينكى

حول أسوار الضيقة اهتفى فأنا ممسكا بيمينكى

مهما علا صوت الأنين تيقنى أنى إلهك حافظ عهدى معينكى

2 ) ارسلتك للأرض نورا بالحب فيهم رنمى

اتباع اريوس مجتمعون ضدكى حقا أراكى بينهم تتألمى

قد يعتريك الضيق يوماً لكن يا صخرة لن تهزمى

3 ) حين تأتى الريح حاملة سهام العابثين

انظرى نحو الصليب

حيث مسمار وشوك كان عنكى وسنين عشتها فى الأرض

قبلا مثل إنسان غريب

وسياط مزقت ظهرى هناك ذقت عنك كأس ذا الموت الرهيب

4 ) بيدى اشق البحر كى تعبرى أنا هنا نعم قريب

ان كان جرحا قد دنى منكى يوماً يا كرمتى فأنا الطبيب

5 ) يا كنيستى ... حول أسوار الضيق اهتفى وانزعى الأحزان عن جبينكى

( انزعى الأحزان عن جبينكى ) 2

 

2 - ترنيمة تحت كنيستى

1 – ( تحت كنيستى جسد مطحون
( علشان خاطر حب يسوع
القرار :

( بصراخ كأنة نشيد من طيبة من اخميم
2 – ( حبات عرق صافية
رحلة سفر ماشية
غاب النهار والطيف
                                   ( من قلب
3 – ( ناس حية مش أموات
بصراخ كأنة سكات
فى كنيستى أرواحهم
                           ( ان يسوع احلى

 

بين رحايا وظلم الكون ) 2
تحت السيف كان بيهون )2

 

من إثنا من بلكيم زفة لأورشليم ) 2
دقات قلوب دافية )2
( من تحت حد السيف )2
وبحور دم نزيف
كل شهيد )2

شقوا الطريق بثبات )2
وبقيت ملامحهم
وتحس بالفرحة فى وجوهم السمرا
أن يسوع اغلى )2

********************

 3- ترنيمة فى بيت لحم

القـــرار :

فى بيت لحم هناك وفى نفس المكان

شايف دم سايل ما يمحيه الزمان

فى نجع حمادى وفى عيد الميلاد

شايف دم سايل من قلب الشباب

فى كل الشوارع فى كل الحارات

( دموع نازلة تنزف من عيون الامهات )2

1 – ( لكل ام شاب جرئ فى حضنها بتضمة

خرج الشاب من الكنيسة ما كان الموت يهمة )2

سمعت صراخ جوة الودن يدوى

خرجت وشافت دمة على الأرض يسرى

( من غير وداع سافر وليدى من غير وداع )2

2 – راحيل بقلب عليل بتبكى على أولادها

والدمع نار بتسيل بتكوى فى أحشائها

راحيل بقلب عليل بتبكى على ألادها

بولا – ابانوب – بيشوى – رفيق – ايمن – مينا

وصوت عويل جوة القلب يكوى

شكيت يا رب حالى يا عالم بكربى

( من غير وداع سافر وليدى من غير وداع )2

 

 

ز -  ختام لقاء التأبين لنيافة الأنبا أغاثون .

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

Visitor Comments

 

 
 

 

 
   All rights reserved Coptic Wave Web www.copticwave.org
Copyright@copticwave : 2005-2012 Coptic Orthdox Church