قطاع الأخبار
  

     
   
 

مظاهرات الأقباط الغاضبة تجتاح مدن العالم

اجتاحت مظاهرات الأقباط مدن العالم خلال الايام القليلة الماضية ، ولا زالت كثير من المظاهرات يتم ترتيبها في كندا وأوربا واستراليا  .

المظاهرات فى ايطاليا  نبيل شكري ـ روما :

إحتشد اليوم بالعاصمة الإيطالية روما مئات الأقباط الغاضبين مُتشحين بالملابس السوداء حزنا على أخوتهم شهداء نجع حماد. هذا و قد ترأس المسيرة السلمية الأنبا برنابا السرياني مع لفيف من كهنة و رهبان الكنيسة القبطية بروما و عدد آخر من المدن الإيطالية. كما قام السيد مجدي كريستيانو علام بالمشاركة الفعلية مع المحتشدين.

إحتشد اليوم بالعاصمة الإيطالية روما مئات الأقباط الغاضبين مُتشحين بالملابس السوداء حزنا على أخوتهم شهداء نجع حماد. هذا و قد ترأس المسيرة السلمية الأنبا برنابا السرياني مع لفيف من كهنة و رهبان الكنيسة القبطية بروما و عدد آخر من المدن الإيطالية. كما قام السيد مجدي كريستيانو علام بالمشاركة الفعلية مع المحتشدين.
و من جانب آخر حضر بعض القساوسة الكاثوليك من الإيطاليين وغيرهم للشد من أزر أخوتهم الأقباط.
ردد المحتشدون شعارات تُعبر عن الظلم الذي يعاني منه أقباط مصر على كافة النواحي.
هذا وقد رفع بعض الشباب القبطي صوراً للشهداء مع الصلبان ، و قاموا بالدوران حول الميدان الذي أقيمت فيه المظاهرة.

الموجة القبطية  -  مصادر متعددة
12 يناير 2010
و قد أكد الشعب القبطي كهنة و شعب عن عجز الدولة المصرية على حماية الأقباط و إتهم البعض الحكومة المصرية بالتآمر على الأقباط بهدف ترحيلهم من مصر.

كما قرأ أحد الأباء الكهنة بيان إبراشية تورينو و روما الذي أدان الحادث ،تبعته قراءة لنفس البيان باللغة الإيطالية على وسائل الإعلام الإيطالية.

هذا و قد غطت الصحافة و التلفزيون الإيطاليين الحدث بهدف نقل الصورة الحقيقية لما يجري في مصر من تصفية جسدية و معنوية للأقباط، و يأتي هذا في ظل تصريحات وزير الخارجية الإيطالي و الذي عبر فيه عن إنزعاجه الشديد لما يجري في مصر مطالبا المجتمع الدولي بالتدخل لترسيخ قيم التسامح الديني في مصر.

المظاهرات فى بريطانيا :

نظم أكثر من 100 ناشط قبطى من أقباط المهجر فى بريطانيا مظاهرة احتجاجية أمام مبنى تليفزيون "بى بى سى" فى العاشرة صباحا احتجاجا على أحداث نجع حمادى.
وأكد د. إبراهيم حبيب رئيس منظمة أقباط متحدون بإنجلترا  أنه ولأول مرة فى تاريخ إنجلترا يقوم الأقباط بتنظيم مظاهرة بسبب أحداث "نجع حمادى" التى راح ضحيتها 7 أقباط. و تمت أمام تليفزيون "بى بى سى" احتجاجا على عدم تغطيته بحيادية بسبب نقلهم لأحداث نجع حمادى بصورة خاطئة ومغلوطة أمام العالم....


المظاهرات فى لوس انجلوس وكاليفورنيا منير بشاي  :

قام أكثر من عشرة آلاف من الشعب القبطى بلوس انجلوس فى يوم الأحد العاشر من يناير 2010 بمظاهرة كبرى أمام المبنى الفيدرالى بلوس أنجلوس تضامنا مع الشعب القبطى فى نجع حمادى تعتبر اكبر مظاهرة فى تاريخ لوس أنجلوس. ولأول مرة تشترك الكنيسة مع الشعب فى وحدة وتضامن رائع تذكرنا بما كان يحدث فى تظاهرات أحداث سنة 1981

وكنت قد تلقيت مكالمة فى يوم الجمعة 8 يناير 2010 من الأب الورع جناب القمص بيشوى عزيز يبلغنى أن الأنبا سيرابيون أسقف لوس أنجلوس وتوابعها تعبيرا عن قلقه ازاء ما يحدث فى نجع حمادى وتعاطفا مع مشاعر الشعب القبطى فى لوس أنجلوس قد قرر أن تشارك الكنائس فى التعبير عن مشاعرها بالإشتراك فى مسيرة الإحتجاج التى ستنظم لهذا الغرض.

ذهبت مع أبونا بيشوى عزيز الى أستوديو محطة الكرمة الفضائية لبث برنامج خاص بهذه المناسبة ولأعلان تفاصيل المظاهرة. أذيع هذا البرنامج على الهواء على العالم وتلقى مداخلات من رجال دين ونشطاء اقباط وعشرات الناس من الشعب القبطى والمسيحى فى جميع أنحاء العالم. وعندما انتهى البث بعد ثلاثة ساعات كان ما يزال منتظرا على خطوط التليفون المئات الذين لم يتسع الوقت لسماع مداخلاتهم.

فى الحال قمنا بعمل التجهيزات اللازمة مثل الأتصال بالإعلام العربى والأمريكى، المسيحى والعلمانى. وكتبنا بيانا عن تفاصيل ما يحدث فى نجع حمادى للتوزيع على السيارات المارة وطبعنا منه عدة آلاف من النسخ. وحضرنا لافتات كبيرة وصغيرة ليحملها المتظاهرون تعبيرا عن مشاعرنا فى هذه المظاهرة.

وفى يوم الأحد صباحا أعلنت الكنائس عن المظاهرة وأذاعت رسالة صوتية من نيافة الأنبا سيرابيون يتناول الموضوع من الوجهة الروحية ويقدم تعزيته لأسر الضحايا وللشعب القبطى ويطلب نياحا لمن استشهدوا فى فردوس النعيم. ويعلن عن حق الشعب القبطى فى التعبير عن مشاعره ازاء المأساة بالطريقة التى يراها مناسبة طالما كانت ملتزمة ولا تتعارض مع السلوك المسيحى الصحيح.

وقبل الثانية بعد الظهر بدأت حشود الأقبط تتوافد على المكان. جاءْوا مستخدمين الأتوبيسات من مقر الكنائس والكثيرون استعملوا عرباتهم الخاصة. آلاف الناس من الرجال والسيدات ومن الشبان والشابات بل وحتى الأطفال. العلمانيين ورجال الإكليروس وأيضا الخادمات والخدام المكرسون. البعض كان يبكى والجميع كانوا يصرخون الى الله أولا والى الضمير العالمى مطابين بوقف نزيف الدماء ومعاملة مسيحى مصر كمواطنين أصلاء ومطالبين الحكومة المصرية بالأضطلاع بمسئوليتها لحماية مواطنيها الأقباط ووقف الظلم الذى يوجه للمسيحيين وتحميل الرئيس مبارك شخصيا مسئولية ما يحدث ومطالبته أن يكف عن صمته ويتكلم معطيا الأقباط التأكيد أنه يحس بمشاكلهم وأنه حريص على أن يوقف كل عمليات الإرهاب والظلم والإضطهاد ضدهم.

استمرت المظاهرة حوالى ثلاثة ساعات وتمت تغطيتها بواسطة جميع الفضائيات القبطية فى جنوب كاليفورنيا وأيضا العديد من محطات الراديو والتلفزيون الأمريكى.

لأ يفوتنا أولا أن نشكر الله على توفيقه. ونشكر كل من ساهم فى انجاح هذا الحدث الهام ونخص بالذكر صاحب النيافة الحبر الجليل الأنبا سيرابيون الذى يعود له الفضا الأكبر. كما نشكر أبائنا الأجلاء كهنة الكنائس على اهتمامهم الكبير وتوفير المواصلات لتوصيل الشعب للمكان. ونشكر جميع النشطاء الذين أظهروا وحدة وتعاونا ومسئولية رائعة. ونشكر ونهنىء الشعب القبطى كله على تجاوبه وتفاعله مع الأحداث وعلى إثباته أنه لا توجد قوة على وجه الأرض تقدر أن تقف ضد ارادة الشعب.

أيها الأقبط واصلوا النضال من أجل أخوتكم فى مصر لأن الحق فى صفكم ولابد للحق أن ينتصر فى النهاية.
 

مظاهرة جميع اقباط سيدني يومي 15 و 19 يناير  :
نرجو من جميع الاقباط المقيمن بسيدني المشاركة فى اجتماع الصلاة العام لكل كنائس سيدني يوم الجمعة 15 يناير فى الكاتدرائية من الساعة السادسة للثامنة مساءآ . و التضامن فى المظاهرة الاحتجاجية التي ستقام ظهر يوم الثلاثاء 19 يناير.

الاعداد لمظاهرة في مونتريال (كندا) صموئيل تاوضروس :

نظراً لتصاعد حدة الاضطهاد الذي يعانيه الأقباط في مصر وحيث أنه قد إقشعرت الأبدان وبكت العيون من رؤية ما إقترفته الأيدي الآثمة من جرائم ضد الأقباط وهي الجرائم التي تم وصفها بحق أنها "مجزرة" ضد أقباط ابرياء في ليلة عيد الميلاد المجيد 2010 في نجع حمادي. وهي مجزرة ضد المواطنة وضد التعايش وضد الانسانية وضد كل القيم والأخلاق. وحيث أن الضمائر السوية تأبى إلتزام الصمت أمام هذه الجريمة البشعة وغيرها من الجرائم التي يتعرض لها الشعب القبطي في مصر من عمليات إعتداء على الكنائس وإعتداءات على الأقباط وعمليات "خطف وتغرير" بفتيات قصر وإعتداءات على منازل الأقباط ومحلاتهم التجارية وممتلكاتهم وغيرها من أشكال الاعتداءات على حقوق الانسان القبطي وممارسة التمييز والاضطهاد ضده في شتى المجالات وذلك دون وجود عقوبات تتناسب مع الجرائم المرتكبة. بل إن الأحكام المخففة بل عدم وجود أحكام على الاطلاق في حالات عديدة هي في حقيقتها عملية تشجيع وتحريض من النظام الحاكم في مصر لكي تقع المزيد من الاعتداءات على الأقباط.


ولأن هذه جرائم سافرة وإنتهاكات جسيمة لحقوق الانسان وللمواثيق الدولية بل هي إنتهاكات ضد الانسانية نفسها، مما أدى وربما لأول مرة أن تصدر إدانات لمصر بصفة رسمية وعلنية من عدة دول محترمة تستحق الشكر والثناء على إداناتهم الصريحة والواضحة والقوية لهذه الجرائم وعلى تحميل النظام الحاكم في مصر مسئولية هذه الأحداث وحثه على أن يقوم بالدور المنوط به من حماية لأرواح الأقباط وممتلكاتهم.


ونظراً لأن الشعب القبطي والمسيحي في مونتريال هو جزء من الشعب القبطي والمسيحي بالوطن والشرق الأوسط والمهجرويهتم بما يهتم به إخوتنا في مصر وفي المهجر ويثور لما يثور له إخوتنا، فقد إجتمعت بمونتريال (كندا) قيادات من الهيئة القبطية الكندية بمونتريال والمنظمة المصرية الكندية لحقوق الانسان وعدد من القيادات القبطية ومن الأشقاء السريان، وتم الاتفاق على تنظيم مسيرة في مدينة مونتريال (كندا) سوف يتم الاعلان قريباً عن موعدها ومكانها وذلك فور الحصول على الموافقات الأمنية اللازمة.


ونحن كما نعرف جيداً المكانة العظيمة لشهداءنا الأبرار في السماء ولكن العدالة يجب أن تطال المجرمين ومن يحرضونهم ومن يتسترون عليهم للزج بهم جميعاً لكي يتلقوا ما يستحقون من جزاء عادل على جرائمهم البشعة.



ولكي يتحقق هذا الجزاء علينا ألا نتستر على الجرائم وألا نلتزم الصمت بل علينا جميعاً أن نعرّف العالم بالجرائم التي تحدث وأن نشهد بالحق. فنرجو من جميع الأحباء في مونتريال الاستعداد لشهادة الحق في المسيرة التي يتم الاعداد لها حالياً، لأن السكوت على الجريمة، جريمة.

الأقباط فى فرنسا.. مُظاهرات بلا انقطاع
في سابقة هي الأولي في تاريخ العمل القبطي يقوم أقباط فرنسا بتشجيع من كل قوي العمل السياسي هيئات و أفراد بتنظيم مظاهرتين متتاليتين يومي السبت والأحد 16 و 17 يناير 2010 أمام وزارة الخارجية الفرنسية لمطالبة الحكومة المصرية بحماية الأقباط وإدانة التمييز والتعصب الآعمي في مصر الذي أخذ أشكالا إرهابية مروعة ... حيث أن القيادة السياسية في مصر قد التزمت الصمت التام أمام كل ما يحدث للأقباط من انتهاكات لحقوقهم وقتل وتشريد وتهجير.

فالكل مدعو للمشاركة في هذه الوقفات الاحتجاجية السلمية للتنديد بهذه الأعمال الإرهابية والتخلي عن الصمت واللامبالاة وإعلان الرفض الكامل لها ولصمت الحكومة المصرية والرئيس المصري حسني مبارك

فانه بعد مذبحة نجع حمادي في ليلة عيد الميلاد المجيد والتي راح ضحيتها شمامسة أبرياء من أجل الكنيسة القبطية والإيمان المسيحي وجندي شهيد من أجل الوطن وحماية الكنيسة فإننا ندعو الجميع للتعبير عن رفضهم وسخطهم لكل هذه الأعمال الإرهابية التي تتستر عليها الحكومة المصرية والأمن المصري كما حدث في الكشح والإسكندرية والمنيا وغيرهم.

فحادث الاعتداء علي فتاة مسلمة في فرشوط الذي أخذ ذريعة لكل هذه الأعمال الإرهابية لم يتم توثيقه بتقرير من الطب الشرعي مما يدعو للشك فيه كما انه لم يعالج بأسلوب حضاري كما في باقي الدول والشعوب المتحضرة بل تم تخريب وتكسير وحرق بيوت ومحلات الأقباط الأبرياء في فرشوط وقتل الأقباط في نجع حمادي مستخدمين أسلوب العقاب الجماعي المبني علي العقيدة والديانة بتحريض من الشرطة والأمن المصري ومباركة الحكومة المصرية الصامتة.

التجمع يومي السبت والأحد 16 و 17 يناير 2010 علي العنوان التالي

Le ministère des Affaires étrangères et européennes

37, quai d'Orsay 75007 Paris
Métro Les invalides (08 et 13)

من الساعة الرابعة عشرة والنصف إلي الساعة الثامنة عشرة


خبر عاجل  : مظاهرة هولندا

تعبيرا عن القلق ازاء ما يحدث فى نجع حمادى وتعاطفا مع مشاعر الشعب القبطى فى هولندا تنظم الكنيسة القبطية الارثوذكسية في هولندا وقفة احتجاجية - مظاهرة – يوم السبت القادم الموافق 16 يناير 2010 احتجاجاً على الظلم الفاحش الذي يتعرض له الاقباط في مصر والذي ظهر جلياً في حادث الاعتداء الاثيم على شعبنا في نجع حمادي والذي راح ضحيته 6 من شبابنا في عمر الزهور تم قتلهم غدراً وهم خارجون من الكنيسة بعد انتهاء صلاة قداس عيد الميلاد المجيد ، ولتأبين هؤلاء الشهداء الأبرار، وللتنديد بكل حوادث الاعتداءات السابقة،وممارسات الأمن التعسفية،وعدم توافر الإرادة الحكومية لتحسين أوضاع الأقباط داخل بلدهم مصر.

 وسوف يتقدم المظاهرة الآباء كهنة الكنائس القبطية بهولندا وأعضاء مجلس الكنائس القبطية بهولندا.

 نطلب من جميع الأقباط في هولندا المشاركة في هذه المسيرة الهامة من الساعة الثانية عشرة حتى الساعة الثانية ظهراً امام القصر الملكى بميدان الدامDe Dam وقد قررنا تخصيص أتوبيس للأقباط في مقاطعة أوفريسل (Provincie Overijssel) لنقلهم إلى مكان المسيرة والعودة بهم ، وستكون نقطة التجمع في تمام التاسعة صباحاً على العنوان التالي أمام كنيسة مار قرياقص السريانية الشقيقة بمدينة انسخيديه) : Wesselerbrink 110 Enschede

للحجز والاستعلام 0031 53 – 4765319 0031 – 633944357
صموئيل بولس عبد المسيح

 samuel@deaconsamuel.net


 

وقفة احتجاجية فى هولندا

قام الاقباط في هولندا يوم السبت 16 يناير 2010 بوقفة احتجاجية - مظاهرة - في ميدان De Dam أكبر ميادين العاصمة امستردام حضرها ما يقرب من الفي شخص يتقدمهم كهنة الكنائس القبطية ومجلس الكنائس القبطية بهولندا، وذلك للتعبير عن مشاركتهم وتضامنهم مع أخوتهم المتألمين في نجع حمادي وقاموا بتقديم التحية لمدينة الشهداء نجع حمادي وعمل تمجيد لشهدائها .

وقد وقف الحاضرون دقيقة حداد علي أرواح شهداء نجع حمادي ثم توالت الكلمات والهتافات والترانيم والالحان والشعر باللغات العربية والهولندية والقبطية .

وقد أكد الحاضرون أنهم ليسوا ضد أشخاص أو دين ولكنهم ضد التطرف والعنف وإراقة دماء الابرياء لأسباب طائفية معبرين عن غضبهم من رد الفعل الحكومي والاعلامي الرسمي في مصر، وقد طالبوا معاقبة المجرمين ومن ورائهم لأقتلاع التطرف والارهاب من جذوره ، مطالبين بعدم تسطيح القضية القبطية وتهميشها بعمل جلسات صلح شكلية وتوازنات سياسية وأمنية لأن هذا يهدد وحدة مصر وأمنها .

وقد شارك في الوقفة مندوبين من الكنيسة الكاثوليكية والبروتستانتية واسقف الكنيسة الكاثوليكية القديمة والانجيليكان ومجلس كنائس هولندا، وكذلك مندوبين من الكنائس الارثوذكسية السريانية الارمنية والروسية .

وقد قام مندوبين من الاعلام من التلفزيون والصحافة الهولندية ومحطة NOS وهي المحطة الاخبارية الأولي بتسجيل أحداث اليوم وعمل لقاءات مع المسئولين في الكنيسة.

 


 



ولا زالت مظاهرات الأقباط تجتاح مدن العالم احتجاجا على مذبحة نجع حمادى

 

 

Visitor Comments

 

 
 

 

 
   All rights reserved Coptic Wave Web www.copticwave.org
Copyright@copticwave : 2005-2012 Coptic Orthdox Church