قطاع الأخبار
  

     
   
 

الموجة القبطية تكشف المخطط الشيطانى لتدمير الأقباط

الأتفاق على أدعاء الاغتصاب لتدبير فتنة طائفية للانتقام من الأقباط .
الاحداث المتلاحقة فى ديروط وملوى وفرشوط مدبرة .
بلاغ للنائب العام ومنظمات حقوق الأنسان لتتبع الحقائق .

مذبحة نجع حمادى ليلة عيد الميلاد والتى أزهقت أرواح الشباب القبطى الذى فى عمر الزهور ، وسلسلة التدمير التي تبعتها في نجع حمادى وفرشوط وبهجورة والقرى المحيطة ، لم تكن حادثا منفردا ، بل سلسلة من أحداث متتابعة تهدف إلى تدمير الأقباط خاصة في مدن وقرى الصعيد وقد قام موقع الموجة القبطية بتوضيح ذلك والتحذير منه بقوة.

وسلسلة الأحداث قد بدأت بما يسمى " الشرف والدم   " وهو ما لفتنا إليه النظر فى الإحداث المتتالية فى ديروط وملوى وفرشوط ، بما تحويه من قتل وتدمير ممتلكات وتشريد للأقباط وهتك أعراضهم فى الشوارع مثلما حدث في ملوى وطريق دير مواس علنا .
وقد أوضحنا تشابه الإحداث وتعمدها وليس فرديتها وانفصالها ،
وأن معظم الأقباط وغالبية المتابعين للشئون القبطية ، قد فقدوا الأمل في تدخل الدولة المنصف لإيقاف ما يحدث من تمييز واضطهاد واضح وعلني وصل إلى مرحلة خطيرة جدا لتفريغ مصر من الأقباط ، بعد أن قامت الدولة بتفريغ السلطة الحقيقة من التواجد القبطي ..
وأكدنا أننا على أبواب مرحلة جديدة لا يكفى فيها إصدار بيانات ، أو طلب تدخل الدولة وعدالة القضاء ...


الموجة القبطية
10 يناير 2010
وبرغم وضوح الأحداث السابقة إلا أن الدليل الدامغ لتواجد هذه المخطط  وتنفيذه على عدة مراحل متتابعة لم يكن متواجدا ، وقد أستطاع الموقع الحصول على الدليل الدامغ لتواجد هذه المخطط من خلال مخطط تم أبطاله قبل تفجيره في مركز مغاغة محافظة المنيا .

في نفس توقيت الأحداث السابقة ، وخلال شهر رمضان الماضي ، وفى أحد جوامع مركز مغاغة يسمى جامع الفتح يقع في أول شارع طه حسين بمغاغة ، حوالي الساعة الخامسة فجرا ، صرخت أحد السيدات ( ع )  من داخل الجامع بأنه إثناء تواجدها لصلاة الفجر قام أحد الشباب بالدخول إلى المصلية الخاصة بالسيدات  والقيام باغتصابها في داخل الجامع .
وعلى الفور تجمع المئات بطريقة متزايدة سريعة ، طالبين القصاص لل " الشرف المسلم " من الكافر الذى لم يستحى دخول الجامع لاغتصاب سيدة فيه ، وأنه لايد أن يكون مسيحي ، لأنه لا يوجد مسلم يقدر أن يقوم بتلك الجريمة البشعة داخل الجامع .
وتوجه الجميع وسط الغضب الشديد إلى مركز الشرطة لعمل بلاغ ، وتهديد بالأنتقام من الأقباط جميعا تحت شعار" الشرف والدم " .

وبسبب تواجد مصرى شريف ، وقبطي  نزيه هو نائب مأمور المركز ، الذي لم يقتنع بالقصة ، قام من خلال التحريات العاجلة جدا واستجواب السيدة من القبض على الشاب الذي قام بهذا الفعل الشائن خلال نصف ساعة فقط  ، حيث قام بإرسال قوة من أمناء الشرطة للقبض على هذا الشاب قبل انتشار الأخبار المثيرة للفتن  .

وكانت المفأجاة أنه شاب مسلم ( حمدي ) من قرية مجاورة لمغاغة ، والذي فجر قنبلة أكبر أثناء التحقيق معه ، أن السيدة قد أتفقت معه على أدعاء الاغتصاب للانتقام من الأقباط ..
وتم كشف المخطط ، وإصدار أمر اعتقال للشخصين ، وقد تم التعتيم الأعلامى على هذا الحدث المدبر لافتعال قضية شرف وتدمير الأقباط بواسطة البسطاء والأفراد العاديين عن طريق اثارتهم بطريق مباشر للانتقام لشرفهم .

وببساطة يمكن للمحامين وأعضاء منظمات حقوق الإنسان والنائب العام الإطلاع على محاضر الشرطة في هذا الشأن للتأكد تماما من هذه التفاصيل ، وهو ما يؤكد بالدليل الدامغ  تواجد مخطط شيطاني لتدمير الأقباط .

ويبدو أو هذا المخطط فى مركز مغاغة قد تم بسبب تشدد نيافة الأنبا أغاثون أسقف مغاغة والعدوة وعدم تنازله عن حقوق المطرانية ، والذي أعلن صياما لمدة ثلاثة أيام احتجاجا على ما يحدث للايبارشية من تعسف شديد ورفض القيام يتهنئة المحافظ  .
وهو ما يماثل نفس الموقف لنيافة الحبر الجليل الأنبا كيرلس أسقف نجع حمادى والذي بسببه تعرض نيافته لمحاولة الأغتيال وأستشهاد ثمانية وإصابة الكثيرين  .

جميع الأحداث المتتابعة مدبرة وفقا لسيناريو مشترك يختلف فقط بأختلاف الظروف ، وهو افتعال أو استغلال أي حادثة تمس الشرف للقيام بأعمال تخريبية وتدميريه على نطاق واسع تمس الأقباط .

أن المخطط الشيطاني الذي تم كشفه بوضوح ، يتطلب من الدولة تدخلا سريعا لكشف أبعاد هذه المؤامرة والمخططين والمنفذين له قبل أن تتحول مدن وقرى الصعيد إلى لبنان جديد .

 

Visitor Comments

 

 
 

 

 
   All rights reserved Coptic Wave Web www.copticwave.org
Copyright@copticwave : 2005-2012 Coptic Orthdox Church