قطاع الأخبار
  

     
   
 

مذبحة نجع حمادى ليلة عيد الميلاد

تخاذل أمنى مخجل ومعيب بداية منذ أحداث المنيا بملوى وديروط وفرشوط ، وجلسات صلح قامت بترحيل القانون عمدا إلى مقبرة العدل أدت بالتاكيد الى مذبحة نجع حمادى ليلة عيد الميلاد .

عقب أنتهاء القداس الألهى لعيد الميلاد بأيبراشية نجع حمادى وخروج المصلين الى شارع النيل التي تقع فيه المطرانية ، وخروج نيافة الأنبا كيرلس أسقف نجع حمادى بسيارته مرورا بميدان بنك مصر حاول أحد الاشخاص ايقاف سيارة نيافته ، ولكن تم تجاوزه مع أقتراب أحد السيارات التي يشتبه في تورطها بالعملية الأرهابية .

وقد توفرت معلومات أن منفذى العملية الأرهابية ثلاثة أفراد بينهم مسجل خطر معروف باسم حمامة كمونى ، استقلوا سيارة فيات خضراء اللون ، قاموا بإطلاق عشوائى من اسلحة الية على الاقباط المتواجدين فى شارع يضم كنيستى العذراء ومار يوحنا وتقع بينهما مطرانية نجع حمادي .


الموجة القبطية - مصادر متعددة
8 يناير 2010
وقد قام منفذى العملية الأرهابية بأطلاق النار العشوائى فى ثلاثة أماكن فى الشارع واستمر أطلاق الأعيرة النارية الكثيفة لمدة حوالى خمس دقائق بدون اى تدخل أمنى او محاولة ايقاف منفذى العملية الأرهابية الذين استغلوا تجمعات الاقباط  بمناسبة احتفالهم بعيد الميلاد المجيد .

كما أكد  نيافة الأنبا  كيرلس اسقف نجع حمادي تورط الشرطة ونوابا نافذين في الحزب الوطني الحاكم بتسهيل الاعتداء على الأقباط . لأن المتهم معروف وهو مسجل خطر مشهور باسم حمام كموني وكان يفترض ان يكون موقوفا ولكن الشرطة تركته حرا بتحريض من نواب نجع حمادي وهم نواب نافذون في الحزب الوطني الحاكم كما أن العديد من المسيحيين في المدينة تلقوا طوال الاسبوع الماضي رسائل تهديد على هواتفهم المحمولة تؤكد ان المسلمين سينتقمون منهم في عيد الميلاد'. وبالرغم من ذلك لم يتم عمل أى اجراءات أمنية لمنع مذبحة الاقباط ليلة عيد الميلاد بنجع حمادى .

كما أكد نيافة الأنبا كيرلس أن تلك المُحاولة كانت بقصد التخلص منه لموقفه الثابت بشأن حقوق الأقباط فى مناطق فرشوط ، والتى لعِبت الجهات الأمنية فيها دوراً مُتخازلاً فى ظل حَرق ونهب مُمتلكات المواطنين الأقباط، وكَللت تلك الجِهات دورها المُخزى بتهجيرها لعشرات الأُسر القبطية من بيوتهم وقُراهم..


الشهداء والمصابين فى مكان الحادث

الشهداء والمصابين فى مكان الحادث

الشهداء والمصابين فى مكان الحادث

الضحايا فى مستشفى نجع حمادى  والغضب القبطى :
تجمع أكثر من ثلاثة الاف قبطي  في مستشفى نجع حمادي عقب الحادث حيث نقلت جثث الضحايا واخذوا يهتفون 'لا للاضطهاد، بالروح بالدم نفديك يا صليب'.
وحاول الاقباط الخروج من المستشفى للتظاهر في الشارع ولكن رجال الشرطة منعوهم فبدأوا في القاء الحجارة عليهم وردت قوات الامن بإطلاق القنابل المسيلة للدموع كما استخدمت خراطيم المياه في محاولة لتفريقهم.
وقد قامت اسر الشهداء بتحطيم سيارات تابعة للمستشفى وسيارات خاصة  بعد أن  ملأ الجميع الغضب والحزن الشديد بسبب التخازل الأمني مطلقين شعارا " بالروح بالدم نفديك يا صليب".
وفى الطريق من المستشفى إلى المطرانية  حدثت صدامات كبيرة بين الأمن والاقباط مع استخدام الذخيرة الحية والغازات المسلة للدموع والهراوات  .
وطالب الاقباط  بإقالة محافظ قنا مجدي أيوب المتراخي في توفير حماية للأقباط .

 

صلاة الجناز :

ترأس صلاة الجُناز نيافة الحَبر الجليل الأنبا كيرلس أُسقف نجع حمادى، ومعه نيافة الحَبر الجليل الأنبا بيمن أُسقف نقادة وقوص، وحشود من كهنة إبراشية نجع حمادى والإبراشيات المُجاورة وسط حزن شديد وبكاء على شباب الاسر القبطية الذى ذبح ليلة عيد ميلاد السيد المسيح ..
وتم تشييع جثامين الضحايا بعد الظهر في جنازة شارك فيها 5 الاف قبطي وبعد الجنازة، وقعت مرة اخرى صدامات متقطعة بين المتظاهرين والشرطة.


 


نجع حمادى تتحول الى ثكنة عسكرية :
قام الجانب الأخر من المسلمين بالرد بالقيام بحرق متاجر ومحلات وسيارات الأقباط للرد على ثورة الأقباط  الغاضبة ، وسط اشتباكات بين الطرفين وتدخل أمنى عنيف فى نجع حمادى حيث تم أغلاق المدينة التى تحولت الى ساحة حرب بسبب الأمن الذى ترك الأمور لتصل الى نهاية طريق الكشح 2 فى نجع حمادى .


جنازة شهداء نجع حمادى


جنازة شهداء نجع حمادى


جنازة شهداء نجع حمادى

Visitor Comments

 

 
 

 

 
   All rights reserved Coptic Wave Web www.copticwave.org
Copyright@copticwave : 2005-2012 Coptic Orthdox Church