قطاع الأخبار
  

     
   
 

محافظ بنى سويف يجتمع بكهنة ببا والفشن

اجتمع الدكتور عزت عبدالله محافظ بنى سويف صباح اليوم الأحد 9-8 مع كهنة سبعة كنائس يمثلون إبراشية ببا والفشن،

وتباحث معهم فى المشاكل المُزمنة التى تواجهها الكنيسة فى مسألة الترخيص بترميم وبناء الكنائس والاعتداءات المتكررة على الأقباط خاصة فى الآونة الأخيرة.

الأقباط أحرار
9 اغسطس 2009

وعقِب الإجتماع بالمحافظ صرح القس رويس رزق بشارة كاهن كنيسة مارجرجس ببا - للأقباط الأحرار-أن اللقاء كان ودياً، وأن المحافظ استمع لما طرحه الأباء الكهنة باهتمام وأبدى تفهماً كبيراً لحاجة الكنيسة المُلحة إلى تصاريح بالبناء، ومُبدياً تعاطفه مع شكوى الكنيسة من المُماطلة المستمرة فى إصدار هذه التصاريح وقال أنه شخصياً "ضد التعطيل"..

من جهة أخرى وصف مصدر كنسي بالإبراشية ما يحدث من اعتداءات ضد الأقباط بـ "اللعبة السياسية"، وأشار إلى أن حرق كنيسة الشهيد أبسخريون القلينى بعزبة باسيليوس قبل نحو الشهر تم بمعرفة جهات الأمن لإرضاء الغوغاء والمتعصبين كنوع من المزايدة على التيار الإسلامى المتطرف، ثم استخدام هذه الحوادث كذريعة لضرب هذا التيار وقطع الطريق عليه للوصول إلى الحكم، واعتبر المصدر أن ما ما يحدث على الأرض هو جزء من مرحلة انتقالية تُمهد لتولى جمال مبارك سُدة الرئاسة..

وأدان المصدر بشدة سياسة (سيب وأنا اسيب) التى تنتهجها أجهزة الأمن بالمحافظة مع الأقباط كلما تعرضوا لاعتداء، والقبض على أبرياء منهم للضغط على الكنيسة والأقباط حتى يتنازل هؤلاء عن حقوقهم، كما آدان المصدر الجلسات العُرفية التى تجمع - بحسب وصفه - كل من هَّب ودَّب فى غياب تام للقيادت الواعية، وأضاف: "للأسف اللى مع الحق صوته واطى، ببعكس الغوغائيين اللى دايماً صوتهم عالى"..!!
 

Visitor Comments

 

 
 

 

 
   All rights reserved Coptic Wave Web www.copticwave.org
Copyright@copticwave : 2005-2012 Coptic Orthdox Church