قطاع الأخبار
  

     
   
 

الهدوء يعود " مؤقتا " الى قرى مصر

عاد الهدوء " مؤقتا " إلى قرى مصر والتي ضجت بإحداث سريعة خلال الأسبوع الماضي .

ففي عزبة بشرى الشرقية بمركز الفشن ، عاد الهدوء إلى العزبة وسط تواجد أمنى محدود ، بعد إنهاء المشكلة بإعطاء وعد من المحافظ والجهات الأمنية بتخصيص قطعة من الأرض لبناء كنيسة بتراخيص من المحافظة .
وكان قد تم الإفراج عن جميع المقبوض عليهم وتهدئة الموقف بعد تظاهر الآباء الكهنة ونيافة الأنبا اسطفانوس أسقف ببا والفشن اعتراضا على ما يحدث بالعزبة من تعدى على الأقباط .

26 يونيو 2009
وتم فك الحصار المفروض على مبنى المطرانية  وأعادة الخدمات اليه .
 

نيافة الأنبا اسطفانوس وسط المظاهرة

مظاهرات من أباء مطرانية ببا والفشن


لا تغيير لاسم قرية دير أبو يحنس :


من ناحية أخرى عمت السعادة والفرحة ربوع قرية دير أبو حنس التي أحتفظت باسمها التاريخي بناء على قرار وزير العدل المصري بالغاء قرار تغيير أسم القرية والزام وزارة الداخلية  وموظفي السجل المدني بذلك ، بعد إصدار اللواء احمد ضياء الدين محافظ المنيا قراره بالإبقاء على أسم القرية .

وذلك بعد استخراج اول شهادة ميلاد كمبيوتر باسم القرية ( دير أبو حنس ) ، والذى أعتبر نصرا أدبيا كبيرا للابناء القرية الذين قاموا بمظاهرات محتشدة لأيقاف قرار تغيير اسم القرية الى ( وادى النعناع ) .


وبهذا يعود الهدوء " مؤقتا " إلى تلك القرى في انتظار بؤرة ساخنة جديدة ، او وعود أمنية لا تنفذ لتثير غضب الأقباط ومظاهراتهم للحصول على ابسط حقوقهم .

 

 

 
 

 

 
   All rights reserved Coptic Wave Web www.copticwave.org
Copyright@copticwave : 2005-2012 Coptic Orthdox Church