منتديات الموجة
  

     
   
 

منتديات الموجة القبطية
 المقالات المنشورة تعبر عن أراء أصحابها وليس بالضرورة رأى الموجة القبطية

قانون بناء دور العبادة الموحد لن يري النور

كنت اتصور ومازلت اتمني ان يخرج هذا القانون الي النور لاعتقادي ولاعتقاد الكثيرين ان خروج هذا القانون الي النور كان كفيلاً بحل او تجنب الكثير والكثير من الاحتقانات الطائفية والتي يحدث معظمها عند ترميم كنيسة قائمة بالفعل او عند بناء كنيسة جديدة ، حيث يهب المتعصبين عن بكرة ابيهم ويقفون وقفة رجل واحد ضد هذا الترميم او البناء " وكأنهم يواجهون العدو في ساحة الحرب !! " رغم ان جهة الاختصاص بالموافقة او الرفض هي الدولة !!! ولكن نري هؤلاء ينصبون من انفسهم سلطة من شأنها حظر بل تحريم بل تجريم وهدم وتحطيم الكنيسة او اي مكان اشيع انه سيصبح كنيسة !!! شايفين المحبة والنسيج الواحد وروح التسامح ؟
 قد ظل هذا قائماً الي اليوم الذي القي فية السيد الرئيس كلمتة امام الجلسة المشتركة لمجلسي الشعب والشوري بمناسبة بدء انعقاد الدورة البرلمانية الجديدة ، وعندما اشار السيد الرئيس الي القوانين المزمع مناقشتها تمهيداً لاصدارها ولم يكن من بينها قانون البناء الموحد لدور العبادة ادركت أن هذا القانون لن يري النور لأن " توجيهات " السيد الرئيس هي القوة الدافعة والمحرك والحافز الضروري لاتخاذ اية خطوة نحو تحريك الماء الراكد !!


حليم اسكندر

17 يناير 2011

وقد كان اغفال السيد الرئيس لهذا القانون وعدم الاشارة الية من بعيد او قريب بمثابة الضوء الاخضر للسيد الدكتور مصطفي الفقي لكي يصرح في كل مناسبة ان هذا القانون لن يري النور !!! وكأن هذا القانون كتب عليه ان يموت في الظلام !!! كتب علية ان يظل حبيس الادراج !!! كتب علية ان يحاط بسياج !!! واحدث تصريحات الدكتور مصطفي الفقي بشأن هذا القانون " المضطهد " هو ماجاء في اليوم السابع بتاريخ اليوم الاثنين 17 يناير 2011


" أكد الدكتور مصطفى الفقى رئيس لجنة العلاقات الخارجية بمجلس الشورى، أن قانون دور العبادة الموحد لن يطبق لاعتبارات إجرائية، لافتا إلى أن هذا القانون يفتح الباب أمام حدوث فتنة فى المجتمع، وقد يدفع أحد المسلمين للمطالبة ببناء مسجد على مساحة 100 فدان أسوة ببعض الأديرة الخاصة بالمسيحيين. ويرى الفقى أن هذا الوضع لن يحل إلا بصدور قرار جمهورى أو تشريع جديد يلغى ما سبق ويبدأ من جديد. "

ولنا عدة ملاحظات حول تصريح الدكتور مصطفي الفقي :

1- لماذا اصرارك الغريب علي الادلاء بهذا التصريح الصادم لكل الاقباط في كل ظهور اعلامي لك ؟

2- هل تعتبر هذا التصريح من عينة الاخبار السارة او البشري لأقباط مصر لذلك تصر علي ترديدة اينما حللت ؟

 3- الا يعد تصريحك هذا يا دكتور بمثابة اعتراف بعدم وجود تسامح تجاة بناء الكنائس؟ والا لماذا تقول ان اصدار هذا القانون سيفتح الباب امام حدوث فتنة في المجتمع؟ هل لو كان هناك تسامح في المجتمع كان سيصعب اصدار هذا القانون ؟

4- هل صدور هذا القانون سيفتح الباب امام حدوث فتنة في المجتمع؟

5- الا تري سيادتكم ان هناك فتنة في المجتمع قبل صدور هذا القانون؟

 6- لا اعتقد يا سيادة الدكتور ان صدور هذا القانون هو الذي سيفتح الباب امام حدوث فتنة في المجتمع بل العكس هو الصحيح !!! فلو صدر القانون الموحد لبناء دور العبادة لانتفت حجة المتعصبين والمتطرفين في الهجوم علي الكنيسة التي يتم ترميمها او بنائها !!! بحجة ان الاقباط يفعلون ذلك دون ترخيص !!! وكأن الدولة تنازلت عند دورها لهؤلاء !!!

 7- أري انك تتفق مع الدكتور سليم العوا وغيرة من المتزمتين في الرأي " حيث تشير سيادتك الي مساحة الاديرة !!! " 100 فدان !!! وبحسبة بسيطة هنلاقي الاقباط عندهم دور عبادة تكفيهم وزيادة كماااااااااااااااااااااااااااان !!!!
يادكتور مصطفي الحديث عن مساحة الاديرة قول حق يراد به باطل ، فالكنيسة والكنيسة فقط هي ما يمكن ان نسميها دار عبادة !!! اما بقية مساحة الدير فهي مخصصة لسكني الرهبان وللانشطة الخدمية التي تقدمها الاديرة للمجتمع ككل ، ففي الاديرة – وهي مكان للصلاة والتعبد والعمل – نجد هناك الكنيسة من اجل الصلاة ، ونجد ايضاً مجال للعمل ، لكي لايكون الرهبان عالة علي المجتمع ، فالكتاب المقدس يعلمنا قيمة العمل والاجتهاد قائلاً :-

بعرق وجهك تأكل خبزا
تكوين 3 : 19

ومن ثم كانت اهمية ان يكون هناك عمل للرهبان الذين يعيشون في تلك الاديرة ، فنجد منهم من يعمل في الزراعة ، او في تربية الحيوانات ، او في انتاج منتجات الالبان اوفي النجارة أو الصور والهدايا الدينية وهناك ايضاً المستوصفات الطبية الخيرية والتي تقدم خدمتها للرهبان ولغير الرهبان !!!

 8- هل من العدل والانصاف والموضوعية ان يتم حساب مساحة الاديرة الكلية علي اساس انها كنائس؟؟؟ بالقطع لا يا سيادة الدكتور !!! وان حدث ذلك فلما لا يتم احتساب المستوصفات الطبية والجمعيات الخيرية والمدارس الاسلامية واراضي الاوقاف الاسلامية علي انها مساجد؟؟؟

 9- دكتور مصطفي : الاتري معي انه مهما كانت هناك عيوب اجرائية في هذا القانون فأنه من الممكن ايجاد حلول لها ؟ لا اتصور ابداً ان هناك مشكلة بدون حل علي الاطلاق !!! بشرط توافر النية التي تهدف الي الحل !!!

 10- يؤسفني أن اقول ان السبب الاوحد لعدم امكانية ظهور هذا القانون للنور هو التعصب وعدم وجود نية من الدولة لتساوي مابين المسجد والكنيسة وذلك خوفاً منها من رد فعل المتعصبين والمتشددين دينياً.

 11- لاداعي بعد الان أن نتغني بكلمات من قبيل المساواة والنسيج الواحد والمواطنة طالما ان القانون لايساوي بين المسجد والكنيسة من حيث شروط البناء!!!

 12- المساوة الحقيقة هي التي تبدأ من حرية العقيدة واحترام وقبول الاخر والمساواة بين دور العبادة من حيث شروط البناء!!! المساواة يجب ان تكون بالافعال لا بالاقوال !!!

كلمة اخيرة: ارجو ان يصدر السيد الرئيس توجيهاتة بسرعة مناقشة واصدار قانون بناء دور العبادة الموحد فهو رئيس لكل المصريين ، لو حدث ذلك سنجد تصريحات السادة المسئولين تتحدث عن مميزات هذا القانون وتنسي تماماً اي عيوب " مزعومة " وعندها سيشعر الاقباط بالعدالة والمساواة فهل هذا حلم بعيد المنال؟ الهنا عظيم ولا يعسر علية أمر!!!

" قد علمت انك تستطيع كل شيء ولا يعسر عليك أمر"

ايوب 42 : 2
 

Visitor Comments

 

 

 

 

 

 

   All rights reserved Coptic Wave Web www.copticwave.org
Copyrights@ Coptic Wave 2005-2016 Coptic Orthodox Church Egypt