منتديات الموجة
  

     
   
 

منتديات الموجة القبطية
 المقالات المنشورة تعبر عن أراء أصحابها وليس بالضرورة رأى الموجة القبطية

ظاهرة احمد ضياء الدين .. !! ؟؟

تتميز الدولة الرخوة بوجود عدة ظواهر ومن اهمها ان يكون رئيسها ذات سلطات مطلقة دون أدني أي مسؤلية قانونية أو دستورية ويستمر علي كرسي الحكم الي أن يقضي اللة امراً كان مفعولاً .
بالاضافة الي ذلك فهو ( الرئيس ) رئيس الجيش ورئيس الشرطة ورئيس الهيئات القضائية ورئيس الاعلام والتعليم ورئيس كل المنظمات الحيوية في الدولة .

فهو الشخصية المحورية الكارزمية التي تبدأ وتنتهي عندها الاحداث
فلو عطس الرئيس عطست كل الدولة ولو مرض الرئيس مرضت الدولة ولو تشافي الرئيس تشافت الدولة .. وكل الاداريين والموظفين الكبار بدرجة وزير يبدأون كلامهم بعبارة (( بناءاً علي تعليمات الزعيم والقائد )) ... !!! فرئيس الوزراء عبارة عن موظف عمومي في بلاط رئيس الدولة وتحول رئيس الدولة الي (( الحارس والفارس ومفجر ثورة مارس )) ... !!! ؟؟؟
ومن ظواهر الدولة الرخوة أيضاً ان رئيس المجلس التشريعي في هذة الدولة يضرب الرقم القياسي في موسوعة جينس العالمية للأرقام القياسية في تولي هذا المنصب .
 لماذا ؟؟ لأنة أستاذ ورئيس قسم تفصيل القانون حسب مقاس ومزاج الحاكم وأي حاكم

د / فوزي هرمينا
  31 يوليو 2010
ومن مظاهر الدولة الرخوة غياب القانون ودولة القانون وسيادة القانون والقانون لا يسري إلا علي الضعيف والقانون حمّال أوجة في هذة الدولة . فخذ من القانون ماشئت لٍما شئت .... ؟
ونتيجة لذلك صارت الدولة تحت سيطرة الجماعات المحظورة ولكن هي في حقيقة امرها محظوظة
فالجماعة المحظورة ( سابقاً ) تسمح للدولة المحظورة ( الآن ) بارسال قوات الامن وسيارات الاسعاف والمطافي (( بعد وليس قبل )) إتمام الغوغاء والدهماء والرعاع والهمج حرق متاجر وكنائس ومنازل الاقباط وخطف بناتهم ونسائهم .... !!! وتسمح هذة المدعوة دولة لهؤلاء الرعاع والهمج والدهماء بتنظيم ( مجالس صلح شكلية ) يملي فيها الجاني شروطة . شروط الازعان والذلّ والمهانة والخنوع والازلال علي المجني علية ( الاقباط ) .. ومما يأسف لة هذة الجماعات المحظوظة الآن (( لا )) تسمح للدولة المحظورة الآن بتقديم هؤلاء الجناة لمحاكم عادلة ... ؟؟؟
إنها ظاهرة احمد ضياء الدين وهذة الظاهرة (( تمثل الفساد والاستبداد الملتحف بعباءة الدين )) فتحالف الفساد مع الاستبداد تحت ستار وغطاء ديني كاذب يمثل قمة الانهيار الاخلاقي والمجتمعي . وهذا ما نراة من حولنا
فمن المنيا الي نجع حمادي . ومن الاسكندرية الي مطروح يا قلبي إحزن وإحزن وإحزن
فكلهم احمد ضياء الدين الظاهرة والسياسة والدولة الرخوة . فأحمد ضياء الدين يمثل قمة جبل التلج الغاطس المزروع في جسد المجتمع المصري بفعل فاعل . وللاسف الفاعل معلوم .. معلوم .. معلوم .. ؟
فظاهرة احمد ضياء الدين تمثل السياسة الهمايونية للدولة الرخوة التي شاخت وتيبست مفاصلها الفكرية فأصبحت غير قادرة علي الفعل او حتي رد الفعل إلا علي الفئة المجتمعية الضعيفة والمستضعفة ألا وهي الفئة القبطية
فمحافظ قنا مجدي ايوب اسكندر هو احمد ضياء الدين الظاهرة كذلك . فلا فرق فكلهم ترس من تروس آلة النظام الهمايونية التي تتحرك وتلف وتدور وفق منظومة متفق عليها والخروج علي هذة المنظومة مصيرة الطرد وممكن المحاكمة ايضاً كذلك
إنها الدولة الرخوة بكل ما فيها من ظواهر ومآسي ومحسوبية وفساد وإفساد . فالقائمون علي هذة الدولة مثل الهالوك المتطفل الذي يقتات علي صناعة الاحداث الطائفية والتفرقة العنصرية بين ابناء الوطن الواحد لكي يستمر ويدوم ويجلس علي كرسي الحكم ولو علي حساب مصالح الوطن العليا الي اقصي مدة ممكنة أو الي ان يقضي اللة امراً كانا مفعولاً
إنها ظاهرة احمد ضياء الدين وكل ضياء الدين واي ملتحف بالدين من هؤلاء التروس التي تدور في ماكينة النظام
إنها الدولة الرخوة بكل مافيها من مآسي وآلام وآآآآآآآآآآهات وترهلات ..... ؟؟؟
مخافة الرب رأس المعرفة أما الجاهلون فيحتقرون الحكمة والادب
الناشط الحقوقي
د / فوزي هرمينا
 

Visitor Comments

 

 

 

 

 

 

   All rights reserved Coptic Wave Web www.copticwave.org
Copyrights@ Coptic Wave 2005-2016 Coptic Orthodox Church Egypt