منتديات الموجة
  

     
   
 

منتديات الموجة القبطية
 المقالات المنشورة تعبر عن أراء أصحابها وليس بالضرورة رأى الموجة القبطية

المسرحية الدستورية – الأدارية

أعلن التجمع القبطى الأمريكى فى الأسبوع الماضى فقط عن تحذير للأقباط وكان بمثابة تنبؤ بما قد يحدث وذلك بمقال بالأنجليزية وتمت ترجمته بالعربية بقلم المهندس \كميل حليم رئيس التجمع القبطى الأمريكى بعنوان ( أيها الأقباط لا تنخدعوا) قريباً سوف يلغى مبارك حُكم المحكمة الذى يجبر الكنيسة على الموافقة بالزواج الثانى ، وقال فيه : منذ أحداث نجع حمادى والرئيس مبارك والحزب الوطنى الحاكم فى حالة عصبية متوترة خاصة بعدما أعلن الأسقف البارز هناك ( الأنبا كيرلس أسقف نجع حمادى ) أن الأقباط لن يستمروا فى تدعيم الحزب الوطنى مرة أخرى فى الأنتخابات الرئاسية المقبلة أو أى انتخابات لمجلسى الشورى والأمة ، وأردف قائلاً أن الحُكم الأخير يُعتبر محاولة مسرحية أخرى من النظام ليظهر أنه يحمى الأقباط بمصر وذلك فاننا قريباً سنرى مرسوماً رئاسياً لوقف تنفيذ أمر المحكمة الذى يجبر الكنيسة على تطبيق قوانين مخالفة للقوانين الكنسية وأوامر الأنجيل .
الفنان شفيق بطرس
  11 يوليو 2010
وما قد تنبأ به المهندس كميل حليم قد حدث بالفعل ، فقد أعلنت الصحف فى صباح يوم الأربعاء الموافق السابع من شهر يوليو الحالى عن قرار المستشار فاروق سلطان رئيس المحكمة الدستورية العليا وقف تنفيذ الحُكم الصادر من المحكمة الأدارية العليا بمجلس الدولة بإلزام قداسة البابا شنودة الثالث بمنح تصاريح بالزواج الثانى ، وهنا تظهر تفاصيل المسرحية الهزلية التى تلعبها الدولة على مسرح العلاقات مع الأقباط كل يوم بفصل جديد أكثر سخافة من الفصول السابقة له، ووصلت لقمة الهزلية بصدور قرار من محكمة دستورية عليا يجبر الكنيسة لعمل أشياء وإصدار قرارات بما يخالف قوانين الكنيسة وتعاليم الأنجيل كالتصريح بالزواج الثانى للمُطَلق لعِلة الزنى ويكون هو الجانب المُخطىء وهو الذى حرمه السيد المسيح بنفسه بآية واضحة صريحة وهذا يعنى تدخل الدولة أو المحكمة الممثلة للسلطة القضائية العليا فى شئون عقائدية بحتة وشرائع الكنيسة والتى هى كيان مُقدس لا يُمس ولا يُسمح لأى سُلطة الأقتراب منه.

 والمسرحية التى فسرها لنا التجمع القبطى على لسان رئيسه المهندس كميل حليم تتلخص فى أن الدولة تظهر بدور المدافعة عن حقوق الأقباط وهى الملاذ والسند لها من القرارات الظالمة والأضطهادات المستمرة ، والأمثلة الأخرى وهى تصريح ببناء كنيسة وهى فى الأساس كانت مبنية منذ عقود عديدة بدون تصريح بناء أو بوعود متتالية كاذبة وأخيراً يصدر قرار ببنائها وكأنها هدية ومنحة عظيمة من الدولة للكنيسة ، وهناك أدوار مسرحية أخرى كمثل تلفيق تُهمة لأى كاهن قبطى بقضية غامضة كاذبة مُلفقة وكأنها سليمة ومتكاملة الزرائع القانونية والأركان ويتم تقفيلها من كل الجوانب ولا سبيل إلا تنفيذ الأحكام بالسجن وفجأة تظهر الدولة فى دور الأم الحنون وتلغى الحكم الصادر ضد القس القبطى وهو فى الأساس حكم مُلفق وكاذب ، ووصل بهم الأمر الى المساس برئيس الأباء سيدنا البابا نفسه ودَفع بعض المحامين المختلين عقلياً والموتورين بالهجوم عليه أو رفع قضايا ضده حتى نسمع عن قضايا ببطلان تواجد سيدنا قداسة البابا فى منصبه والقول بأن السادات قد أصدر قراراً رئاسياً بوقف البابا وتنحيته عن منصبه ولم يصدر قرار بإعادته لمنصبه وكأن تعيين قداسة البابا أمراً رئاسياً كأنه وزير أو موظف بالدولة،

 الى هذا الحد وصلت المهازل المسرحية للنظام الفاسد والذى قد تكلست عروقه وأصابتها الشيخوخة بالشلل الكامل وكل ما تحاول فعله الآن هو إلهاء المسلمين بمشاكل مع الأقباط والعكس حتى يلتهى القبطى والمسلم بالعنف والعنف المُضاد وحريق هنا وقتيل هناك وكل يوم بقصة جديدة تبعد الشعب عن النظر لعرى النظام وفساده ، نريد أن يأتى اليوم ونعى الدرس ونحدد المسارات السليمة ليبنى كل أبناء الوطن مستقبل جديد حر نظيف بعيد عن التخلف والفساد والتعصب الأعمى وساعتها سوف ينهدم المسرح على من فيه ويهرب الممثلون الهزليون ولن تكون لهم قائمة بَعد ونسدل الستار عن آخر مسرحية دستورية – إدارية..

الفنان شفيق بطرس
 

Visitor Comments

 

 

 

 

 

 

   All rights reserved Coptic Wave Web www.copticwave.org
Copyrights@ Coptic Wave 2005-2016 Coptic Orthodox Church Egypt