منتديات الموجة
  

     
   
 

منتديات الموجة القبطية
 المقالات المنشورة تعبر عن أراء أصحابها وليس بالضرورة رأى الموجة القبطية

الملف القبطي

هذة المقالة بمناسبة المؤتمر التأسسي الاول لمنظمة التضامن القبطي في يومي 19 /20 من هذا الشهر
Coptic Solidarity ::
الادارة السياسية للملف القبطي
الملف القبطي يحتاج الي ادارة سياسية وليس الي زعامة سياسية ... !!! ؟؟؟
تكلمنا في مقالة سابقة عن مأسسة العمل القبطي وهي موجودة في مواقعنا القبطية الهادفة والمهمومة بقضيتنا القبطية فقط لمن يطلب الاضطلاع والاستزادة . وبيّنا فيها فوائد مأسسة العمل القبطي والبعد عن الشخصنة والافراد لأن القضية القبطية مستمرة اما الاشخاص زائلون
وكان نتيجة هذة المقالة ومقالات اخري لناشطين اقباط ظهور منظمة (( التضامن القبطي = كوبتك سوليداريتي )) الي النور مُشكلة من خيرة العقول القبطية المهجرية المثقفة والواعية والمدركة لكل ابعاد المشكلة القبطية الحقوقية الانسانية العادلة والتي ستعقد مؤتمرها التأسيسي الاول في يومي 19 / 20 من هذا الشهر في ولاية فيرجينيا بالولايات المتحدة الامريكية ... ؟

د / فوزي هرمينا
  19 يونيو 2010
فهل تتبوأ هذة المنظمة الوليدة الصاعدة والواعدة إدارة الملف القبطي إدارة سياسية مُحترفة وذكية في حدود فنّ الممكن والمتاح وعلي قدر المستطاع .... !!! ؟؟؟
هذا ما نرجوة ونأملة وما نتعرض لة ::
مطلوب من هذة المنظمة الوليدة (( منظمة التضامن القبطي )) أن تكون إستيعابية أي تستوعب كل نشطاء الاقباط المشهود لهم بالمصداقية والنذاهة ولاحترافية ولا تكون إستبعادية
أن تكون هذة المنظمة حاضنة وضامة لكل الاقباط وخاصة النشطاء منهم وليست طاردة للكفاءات القبطية
أن تكون هذة المنظمة (( معمل تفريخ )) للكوادر القبطية المسيسة والمثقفة والواعية بقضيتها القبطية الحقوقية الانسانية العادلة والنبيلة في إتجاهين في آن واحد وهما ::
الاتجاة الاول ::
داخل مصر وهذا هو المهم
والاتجاة الثاني ::
في الاوساط المهجرية في الخارج حتي لا يحدث جفاف في الكوادر القبطية المدنية كما هو حادث الآن
ان تقوم هذة المنظمة بربط الجيل الثاني والثالث والاجيال القادمة وخاصة من اقباط المهجر بوطنهم الام وتوعيتهم بالقضية القبطية الحقوقية العادلة والحفاظ علي هذة الاجيال من الزوبان في المجتمعات المهجرية والحفاظ علي عاداتها وتقاليدها القبطية الخالصة وربطهم بالوطن الام مصر
يحدث تنسيق بين هذة المنظمة والكنيسة القبطية ويكون دور الكنيسة التعضيد المعنوي لهذة المنظمة والصلاة من اجلها ومن اجل نجاح عملها والحفاظ علي رجال الكنيسة والبعد بهم عن دهاليز ودروب السياسة للحفاظ علي وقارهم وقداستهم وإحترامهم ومبادئهم لان السياسة مصالح وفنّ الممكن ولا مبادئ في السياسة (( والسياسة والدين لا يتلاقيا ولا يتقابلا فالسياسة لا مقدس والدين مقدس . فكيف يتلاقي المقدس مع غير المقدس أو المدنس ... !!!! ؟؟؟ )) علي ان تتبوأ الكوادر القبطية الاشتغال بالسياسة وتبني المطالب القبطية بصراحة شديدة وبدون مواربة ويصلي رجل الدين لنجاح هذا العمل القبطي ويعضدة معنوياً
أن تقوم هذة المنظمة الوليدة والامل (( منظمة التضامن القبطي )) بي عرض الملف القبطي علي جميع المنظمات الدولية الحقوقية والسياسية ومخاطبة حكومات الدول الديموقراطية لتبني الملف القبطي الحقوقي وكذلك مخاطبة الميديا الدولية والحرة بلغتها التي تفهمها لعرض وشرح القضية القبطية وتعريفهم بهذة القضية الحقوقية الانسانية العادلة
كذلك ان تقوم هذة المنظمة بمخاطبة الحكومة المصرية والمسؤولين عن إتخاذ القرار المصري وعرض عليهم الملف القبطي ووضعهم امام مسؤلياتهم التاريخية حتي لا تكون هناك اعذار مقبولة بخصوص القضية القبطية تجاة الحكومة المصرية . وفي حالة رفض الحكومة المصرية للمطالب القبطية الحقوقية الانسانية العادلة . يحق للمنظمة في هذة الحالة اللجوء للمحاكم والهيئات الدولية المعترف بها دولياً للمساعدة في إسترداد الحقوق القبطية المهدرة
يكون للمنظمة الوليدة (( كوبتك سوليداريتي )) فضائية خاصة بها ومعبرة عنها وتبث علي مدار الساعة باللغات الحية فهذة الفضائية عبارة عن لسان المنظمة لعرض قضاياها ووجة نظرها . فمنظمة بدون فضائية أشبة بالاخرس الذي لا يتكلم ولا احد يسمعة . ويكون القائمين علي هذة الفضائية محترفيين ودارسيين ومتخصصين وليس هواة حتي تأتي الفضائية بالامل المرجو منها
إلي جماعات العمل القبطي وأكثرها من المخلصين والامناء وبينهم من عوامل الاتفاق والاقتراب ما يفوق بكثير دواعي الخلاف والشقاق . ويكفي أنهم علي قلب رجل واحد وهذا القلب هو (( القضية الحقوقية الانسانية القبطية )) والخلاف الوحيد في درجة التوجة وليس النوع في التوجة وهذة القضية فهي مقدسة وتمثل الشرف القبطي والايمان القبطي . فهل احد يخون شرفة وايمانة .... !!! ؟؟؟ كلا والف كلا
نحن شعب مضطهد يعيش أياماً وأحداثاً من أسوأ وأقسي ما عاش علي مر العصور
أثق انكم لم تخذلوا الامل والثقة وما ينتظرة ويتوقة الاقباط البسطاء منكم . فلن تخذلوا الدماء الذكية والطاهرة التي روت التربة المصرية بدأ من أحداث السويس سنة 1952 وليس آخرها احداث نجع حمادي الدموية
هذة الدماء القبطية التي سُفكت ليس بسبب إلا علي انها قبطية فقط لا غير بدون اي ذنب او جريرة إرتكبتة
بأسم المخطوفين من الاقباط وبأسم المنتهك كرامتهم وشرفهم القبطي والمجبرين علي تغيير معتقدهم القبطي
بأسم الشرف القبطي المنتهك والنازف بفعل الاغتصاب الهمايوني الوهابي والاسلاموي المتأسلم
لا تخذلوا شعبكم القبطي الذي قدم عدد من الشهداء في سبيل الايمان المسيحي وعدم الزوبان الديني يفوق عدد شهداء المسيحية قاطبتاً
الرب معكم وعن يمينكم ويعضدكم . وليكن شعارنا في المرحلة القادمة الحقوق تنتزع بالنضال الحقوقي السلمي الراقي والحضاري فنحن لسنا بي حملة سلاح ونحن ليس بإرهابيين . لان الحقوق تنتزع ولا تمنح . وخير لك أيها القبطي ان تموت واقفا علي ان تعيش زاحفا
وندائي لكل قبطي هو ::
يا قبطي قوم .. كفاية سكوت .. سقطت خلاص آخر ورقة توت .. يا قبطي يا مسكين بقيت ملط .. بقيت مجرد شيئ أو لا شيئ .. يتشال وقت ما بيقولوا يتشال .. ويتحط وقت ما يقولوا يتحط .. حياتك بقيت مرسومالك .. إتنهب خيرك .. وإتسرق رأس مالك .. يا قبطي مالك .. إية جرالك ... !!! ؟؟؟ والعمر بيعدي والسنين بتفوت .. كفاية سكوت .. خايف لية ... !!! ؟؟؟ مستني إية ... !!! ؟؟؟ مش هيدافع عنك غيرك .. إتعلم .. !! ؟؟ ... إرسم لنفسك خط سيرك .. دي الارض أرضك .. والعٍرض عٍرضك .. والمال واللة العظيم مالك .. يا قبطي قوم كفاية سكوت
وهلموا نبني اسوار اورشليم الجديدة

د / فوزي هرمينا

Visitor Comments

 

 

 

 

 

 

   All rights reserved Coptic Wave Web www.copticwave.org
Copyrights@ Coptic Wave 2005-2016 Coptic Orthodox Church Egypt