منتديات الموجة
  

     
   
 

منتديات الموجة القبطية
 المقالات المنشورة تعبر عن أراء أصحابها وليس بالضرورة رأى الموجة القبطية

كلا يا باز : نحن لا نعبد البابا

نشرت جريدة الفجر في العدد رقم 256 الصادر يوم الاثنين الموافق 7 يونيو 2010 مقالا للكاتب محمد الباز" المتخصص في مهاجمة الكنيسة وقداسة البابا " بعنوان :

البابا شنودة يتحدي أحكام القضاء

وبمجرد قراءة العنوان ستدرك ان المقال هجومي بالدرجة الاولي ، وهذا ليس بجديد علي كاتب المقال فهذا دأبه واتجاهه الثابت !

1-  يبدأ الكاتب بالكلام عن رد فعل قداسة البابا تجاه حكم الادارية العليا فيقول " أخرجه الحكم من هدوئه وعزلة مرضه، لحظة الانفعال الأولي جعلته يقول إنه لن ينفذ أحكام القضاء.كانت الكلمات حادة وصريحة، البابا يعلن الحرب: لا أحد يلزم الكنيسة ولا يرغمنا علي تنفيذ شيء سوي تعاليم الإنجيل وقواعد ديننا، ولا يستطيع أي كاهن أن يقوم بتزويج أي إنسان بدون تصريح زواج من المجلس الملي وإلا سيتم شلحه فورا "


حليم اسكندر
  13 يونيو 2010

 † استاذ باز : ما الخطأ في كلام قداسة البابا؟ البابا يلتزم بتنفيذ نصوص الكتاب المقدس والتي تؤكد انه لا طلاق الا لعلة الزنا ! فما شأنك أنت بأحكام الانجيل ؟ وهل من المفترض ان تنفذ الكنيسة حكماً يخالف الكتاب المقدس ؟ وماذا عنك أنت : هل ستنفذ حكماً يخالف القرآن الكريم ؟ كأن تحكم المحكمه مثلاً بانقاص الصلوات الي ثلاث بدلاً من خمس؟ او ان تفرض الحج الي شرم الشيخ  بدلاً مكه؟ استاذ اعتقد ان هذا شأن مسيحي بحت ونحن أدري بشئون ديننا منك وكما يقول المثل "أهل مكه ادري بشعابها"

† انت تستخدم تعبير " البابا يعلن الحرب " لماذا تريد احداث الفتنه باستخدام كلمات رنانه ولغة تحريضية؟ يعلن الحرب علي من ؟ ولماذا؟ السيد المسيح علمنا في الانجيل واوصانا أن نحب جميع الناس وحتي الاعداء ، فيقول في انجيل متي الاصحاح الخامس والعدد 44  

"احبوا اعداءكم.باركوا لاعنيكم.احسنوا الى مبغضيكم.وصلّوا لاجل الذين يسيئون اليكم ويطردونكم."

† كما يعلمنا الانجيل ايضاً أن نخضع للسلاطين والحكام ونصلي لاجلهم ومن اجل سلام البلاد فيقول في رسالة رومية الاصحاح الثالث عشر والعدد الاول :

"لتخضع كل نفس للسلاطين الفائقة.لانه ليس سلطان الا من الله والسلاطين الكائنة هي مرتبة من الله."

† وبالطبع لا يستطيع أي كاهن أن يقوم بتزويج أي إنسان بدون تصريح زواج من المجلس الملي لسبب بسيط أن الكاهن ايضاً لا يستطيع مخالفة تعاليم الانجيل وقرار البابا نابع من كلام الانجيل .

2- ثم يستمر في ادعاءاته وتصوراته فيقول " لكن يبدو أن هناك من همس في أذن البعض بأن تصريحه بعدم تنفيذه أحكام القضاء يمكن أن يوقعه تحت المساءلة التي يمكن ألا تنتهي إلا بعزله من منصبه، فخفف البابا ورجاله من بعده من لهجة فزعهم وغضبهم من الحكم الذي زلزل أركان دولتهم، وبعد أن كان يتحدث البابا عن عدم تنفيذ الحكم القضائي، أصبح يتحدث عن إحترامه الشديد لأحكام القضاء، لكن هذا الحكم غير ملزم له، لأنه حكم مدني وليس حكماً كنسياً"

† يدعي الكاتب ان قداسة البابا كنتيجه لخوفه من العزل لعدم تنفيذ حكم المحكمة ، خفف من حدة لهجته هو ورجاله !! كلا يا سيد باز فموقف قداسة البابا لم ولن يتغير لسبب بسيط أن احكام الانجيل ثابتة ولن تتغير الي الابد ، ويقول السيد المسيح في انجيل متي الاصحاح الرابع والعشرين والعدد 35 :  

"السماء والارض تزولان ولكن كلامي لا يزول".

† كفاك ادعاء انت وغيرك ممن يسكبون البنزين علي النيران ويحاولون جاهدين النيل من الكنيسة والادعاء بأنها دولة داخل الدولة ، فقداسة البابا وكلنا معه نعتز ونفخر بمصريتنا ، نحب بلدنا ونعشق ترابها ومستعدين للتضحية في سبيلها ، فهي وطن يعيش فينا ، وقد أكد قداسة البابا انه يثق في حكمة السيد الرئيس "كرئيس لكل المصريين " وبأنه لن يتخلي عن الاقباط .

 

3-  ثم يكمل فيقول " فالمحكمة كما يري البابا أو كما يريد أن يخلص نفسه من ورطته، تملك حق تطليق الأقباط كما تشاء، لكنها لا تملك حق تزويجهم مرة أخري زواجا كنسيا، لأن هذا من حق الكنيسة وحدها، ولا يمكن لأحد أن يجبرها علي أن تفعل شيئاً يخالف الكتاب المقدس"

† يا سيد باز : ليست هناك ورطة كماتدعي ،انما هذه هي الحقبقه ، فالمحكمة تستطيع أن تطلق كما يتراءي لها ولكن احكامها غير ملزمة للكنيسة طالما تعارضت مع نص الانجيل، وهذا ما قرره قداسة البابا واقتبستة سيادتك في مقالك !

4-  ثم نجده يغالط بشأن اعداد الذين رفعوا قضايا ليحصلوا علي الطلاق فيقول " حكم الإدارية العليا ورد فعل البابا شنودة عليه أدخلنا في حرب كلامية، عما يجب وما لا يجب، عن مشاكل المطلقين والمطلقات الأقباط، عن الجحيم الذي يعيشه أكثر من 192 ألف قبطي رفعوا قضايا تطليق أمام المحاكم، وحصل بعضهم علي أحكام بالطلاق بالفعل، لكن الكنيسة ضربت بهم وبالأحكام التي يحصلون عليها عرض الحائط، فتح الجدل مرة أخري ملف قضية هالة صدقي التي ساعدتها الكنيسة في أن تخلع زوجها وتغير ملتها ثم تعود إلي الأرثوذكسية مرة أخري وتتزوج وتنجب، بينما زوجها السابق مجدي وليم ترفض الكنيسة وبتعنت شديد أن تمنحه تصريحا ثانيا ليتزوج وينجب ويكون أسرة كما فعلت زوجته السابقة".

† يا سيد باز قداسة البابا اعلنها لجريدة الاهرام أن الرقم الصحيح هو (4) اربعة الاف حالة فقط وليس (192)  الف حالة ! ثم تطرق الي مشكلة الفنانه هالة صدقي وكيف صرحت لها الكنيسة بالزواج الثاني في حين رفضت التصريح لطليقها بذلك : يا سيد باز الكنيسة تعطي تصريح بالزواج الثاني للطرف المظلوم وبعد بحث وتدقيق وفحص واستقصاء ، لو اردت الحقيقة اذهب الي الكنيسة واسأل وسوف تجد الجواب الشافي حتي تكتب عن علم وليس من خيالك !!

5-  ثم نجد العداء الشديد في كلامه حينما يقول متكلماً عن قداسة البابا " لقد خرج من أعباء وتبعات مرضه ليدافع - ليس عن تعاليم الكتاب المقدس كما قال - ولكن عن دولته التي بناها علي مدي حوالي أربعين عاما، هي عمر بقاء علي الكرسي".

†استاذ باز : أين هي دولة البابا ؟ لو افترضنا جدلاً ان زعمك صحيحاً ، فلما لانستطيع ونحن في دولته ان نرمم حائط في كنيسة يوشك علي السقوط علي المصلين؟ وقد حدث ذلك بالفعل باحدي الكنائس بصعيد مصر !! لما لانستطيع تغيير بلاطة او اثنين كما حدث في بورسعيد؟ لماذا استشهد ستة من ابناؤه يوم عيدهم دون ذنب سوي كونهم مسيحيين؟ يا سيد باز القائمة طوووووووووووووووووويله!!!!!!!!!!!!!!!!!!!! واثق انك علي دراية بها : فكفاك مغالطات !!

6-  مرة اخري يعاود الهجوم ويقول " هناك اجتهادات كثيرة، وفي أشد المذاهب المسيحية تشدداً تتيح الطلاق ليس لعلة الزني، بل وتمنح الحق في الزواج مرة ثانية، لكن البابا يرفضها ويتمسك برأيه، بما أوحي للبعض بأن موقفه المتشدد من الطلاق قد يكون موقفا سياسياً أكثر منه دينياً، فهذا أول ما دشن به نفسه قائدا للأقباط، ولو تراجع عنه فإنه يمكن أن يتراجع عن كل شيء، لقد خرج البابا في الأيام الماضية عن حالته الهادئة التي تقتضيها حالته الصحية، فجأة عاد الرجل ليهدد ويتوعد، فأي كاهن يعقد زواجا ثانيا لقبطي سيشلح فورا، بل إنه قال عبارة أعتقد أنها لا يجب أن تمر مرور الكرام، قال وهو في غمرة انفعاله: إنه يمكن أن يتحول إلي إنسان آخر، إذا ما حاولت أي جهة أن تقترب من العقيدة المسيحية."

† من اين لك بهذه الفتوي؟ من قال لك ذلك ؟ اتعلم ان الاخوة الكاثوليك ليس عنهم طلاق البته حتي بسبب علة الزنا؟ ولكنهم يسمحون فقط بالانفصال الجسماني ولا يسمحوا بالطلاق !! اكرر نحن ادري بامور ديننا ، لماذا اصرارك علي أن موقف قداسة البابا من الطلاق موقف سياسي وليس ديني ؟ استاذ باز الموقف ديني بحت والامر ليس بالغموض الذي يجعلك تشعر انه سياسي ! الكتاب المقدس صريح وواضح بهذا الشأن ولا اري مايمت للسياسه بصلة في هذا الموقف .

† يا سيد باز البابا شنودة فعلاً قائد للاقباط " لاتندهش " واصل القراءة حتي تفهم ما اعنيه بهذا الكلام ، البابا شنودة هو القائد " الروحي " لكل الاقباط الارثوذكس في مصر والعالم ، بينما القائد السياسي لنا جميعاً بما فينا قداسة البابا شخصياً هو السيد الرئيس حسني مبارك "رئيس كل المصريين" فلاداعي لخلط الامور او التحريض ضد رجل وطني بحجم قداسة البابا ، البابا الذي رفض ومازال يرفض زيارة القدس وهي تحت السيادة الاسرائيلية ، البابا الذي لقب ببابا العرب ، وطنية قداسة البابا وانتمائة ليسا محل شك فمواقفه تتحدث عن نفسها ولا يستطيع أن ينكر ذلك سوي العميان !!!

7-  ثم يستمر الباز في تحريضه فيقول " يتحول إلي إنسان آخر؟..إنه قائد حربي لا قائد روحي، أصدر قرارا ولا يريد أن يتراجع فيه، حتي لو دفع آلاف الأقباط الثمن "

†كلا بل قائد روحي ولكنه لا يستطيع الرجوع في قرارة؟ هل تعلم لماذا؟ لأنه ليس قرار البابا شنودة!! انما هو حكم الانجيل !! فالبابا لم يصدر القرار من ذاته انما اعلن حكم الانجيل في هذا الشأن.

8-  ثم يصل الي مهاجمة كل الاقباط وليس قداسة البابا شنودة فحسب فنراه يقول " لقد نجح البابا شنودة، ليس في أن يطبق قراره وينفذه ويرفض تنفيذ أحكام القضاء، ولكن في أن يغسل أدمغة ملايين الأقباط، الذين يساندونه الآن ويرفضون هم أيضا أحكام القضاء، لقد منحهم وعداً بالآخرة، فقدموا له حياتهم علي طبق من ذهب، وعدهم بالملكوت إن هم ساروا وراءه، فتبعوه، ورفضوا أحكام القضاء مثله، دون أن يدركوا أنه أوقفهم علي باب الجحيم"

† البابا لم يغسل ادمغة احد وعندما نرفض تنفيذ الحكم ليس بسبب ان البابا شنودة اصدر قراراً ، انما لأن ذلك حكم الانجيل الذي يتبعه ويسير علي هداه البابا وكل الاقباط ، والبابا لا يملك ان يمنحنا وعداً بالاخره يا سيد باز ، الوحيد الذي يملك هذا الوعد ويملك تنفيذه الله وحده فلا يوجد انسان علي الارض مهما علت قامته ومكانته الروحية يملك ذلك ، لأن كلنا بشر بما فينا قداسة البابا ، وليس لدينا صكوك غفران نأخذها من البابا حتي نصل الي الاخره ! بحسب تعبيرك ، وهو كذلك لم يوقفنا علي باب الجحيم ، لأن الجحيم ليس في اطاعة كلام ووصايا الله انما الجحيم هو في مخالفة هذه التعاليم !!

9 - ثم يواصل دون فاصل !! فيقول " في بداية عهده البطريركي، أعاد البابا شنودة النظر في قواعد الإلتحاق بالرهبنة، أصر علي أن يكون من يدخل سلك الرهبنة حاصلا علي مؤهل عال، كان يعرف أن من بين هؤلاء من سيكونون أساقفة، والأساقفة مع البابا ليسوا رجال دين ولكنهم وزراء، كل منهم يحمل حقيبة يتصرف فيها بعلم البابا، ولو قارنا بين صورتين للبابا في بدايته وهو بين أساقفته، سنجد رجلا بين مجموعة قليلة من الرجال، أما الآن وعندما يجتمع المجمع المقدس، فنحن أمام رئيس يقف بين وزرائه الذين زاد عددهم بما لا يحتمل أحد"

† ماذا يزعجك في كون الاساقفة من حملة المؤهلات العليا ؟ يا سيد باز نحن نعيش في عصر الانترنت وتكنولوجيا المعلومات والسماوات المفتوحه وم ثم يجب علينا جميعاً مواكبة العصر لكي لا نتخلف عن ركب الحضارة !! ومن الاولي أن يكون الاساقفه والخدام علي دراية بكل ذلك لكي يخدموا الناس ويقدموا لهم الرعاية بشكل افضل ويستطيعوا التواصل معهم بلغة العصر ، وبالنسبة لزيادة اعداد الاساقفه : أري ان ذلك طبيعي جداً ، فقداسة البابا اختير بطريركاً عام 1971 ونحن الان 2010 وبالطبع زاد عدد السكان من 30 مليون لما يزيد عن 85 مليون ، فكان من الطبيعي ان يزيد عدد الاساقفة الا اذا كنت تري أن عدد المسيحيين ثابت وكما هو منذ عام 1971 وحتي الان؟؟؟

10- ويواصل الاستاذ محمد مزاعمه فيقول " ولأنه يستقوي برجاله، فقد جعل نفسه زعيما للأقباط، وكان طبيعيا بعد كل هذه السنوات أن يلجأ الأقباط إليه ولا يلجأون إلي الدولة، أصبحت ساحة الكاتدرائية بالعباسية هي ساحة الإنطلاق، يقف البابا كل مرة أمام المتظاهرين ليستمد منهم القوة في مواجهة الدولة"

† هل لديك عقدة من كلمة  الزعامه؟ البابا ليس بزعيم انما قائد روحي كما ذكرت لك من قبل ، الاقباط يلجأون اليه عندما تسد امامهم كل الطرق ، يلجأون اليه لانه ابيهم الروحي الذي يحظي باحترامهم نظراً لابوته وحكمته وبصيرته الروحيه والبابا بالطبع ليس بديلاً للدوله ولكن كما ذكرت يكون الملاذ عندما توصد كل الابواب الاخري! والبابا دائماً يهدئ اولادة اثناء مظاهراتهم ويعدهم بأن ربنا هيحل الموضوع ، فهو لا يدعوهم للتظاهر بل بالعكس يعمل علي تهدئتهم وطمأنتهم كأب روحي .

11- ثم يعرج كغيره من المحرضين الي الموضوع الذي مللنا تكراره فيقول " بدا أن الأمر اكتمل للبابا دولة وزعامة بعد أن أجبر الدولة وأجهزتها علي أن يعيدوا له وفاء قسطنطين، كان البابا يتصرف وقتها علي أنه رئيس دولة في نزاع مع دولة أخري هي مصر، وقد فاز البابا شنودة وقتها، وهو ما جعله يستطيب الأمر، لقد خضع له النظام كله، فلماذا لا يواصل الضغط والحصول علي المكاسب؟"

† اجبر الدولهّ !! هل تصدق نفسك؟ يا سيد باز لو أن السيدة وفاء قسطنطين لم تعلن امام النيابة وتؤكد بقولها "انها ولدت مسيحيه وستموت مسيحيه " تمسكها بالعودة الي المسيحية ،ماكان يستطيع مخلوق ان يجبرها علي الرجوع والدليل علي ذلك العديد من الحالات التي تعتنق الاسلام ولا تعود مرة اخري ! فلو كان قداسة البابا اجبر الدولة في حالة وفاء قسطنطين فلما لايجبرها في بقية الحالات؟

12-  يعود مرة اخري للهجوم علي جموع الاقباط واتهامهم بالعبودية للبابا شنودة!!! فيقول " لقد نجح البابا شنودة في أن يخضع الأقباط لإرادته ورغباته، هم في حضرته ليسوا حتي مواطنين أحرار في دولة، ولكن عبيد في حضرة سيدهم الذي يملك حياتهم وآخرتهم، والصورة (المنشورة علي هامش هذا الموضوع) تفصح عن الكثير، إنه يقف ملكا بين رعيته وهم يركعون بين يديه، ومنهم من يسجد حتي يصل إلي الأرض خاضعا وخاشعا ومتبتلا في حضرته."

† ياسيد باز كلا والف كلا : فلاعبودية الا لله تبارك اسمه ولا سجود سوي للخالق وهو الوحيد الذي يحق له السجود والاكرام والمجد الي الابد ، والكتاب المقدس يعلمنا ذلك في اكثر من موضع نذكر منها علي سبيل المثال لا الحصر ، ماورد في انجيل متي الاصحاح الرابع والعدد العاشر :                            "للرب الهك تسجد واياه وحده تعبد."

ونحن عندما نركع ونحني انما نركع وننحني امام الله خالقنا وليس للبابا شنودة او غيرة من البشر : حاشا يا سيد باز فهذا كفر والعياذ بالله.

† فسجود العبادة انما يكون لله وحده تبارك اسمه ، اما الانحناء تعبيراً عن الاحترام والتوقير " وليس العبادة" فهذا جائز وليس بحرام : كأن تنحني امام والدك او والدتك وتقبل يدهما ، فهل لو فعلت ذلك تكون تقدم لهما العبادة ؟ بالطبع لا ، اذن لا داعي لخلط الامور حتي تخدم فكرتك وتشعل نار الفتنة !!!!!

13- ثم يواصل اقواله بل بالاحري سمومه فيقول " أخذ البابا خضوع الأقباط وتبعيتهم المطلقة له وخرج ليحارب بهم الدولة المصرية، فلا أحد من حقه أن يسأل عن ميزانية الكنيسة من أين تأتي وفي أي شيء تنفق، ولا أحد من حقه أن يتحدث عن تغيير لائحة البابا، ولا أحد من حقه أن يعارض الكنيسة لا من داخلها ولا من خارجها، فما دام البابا قائماً وموجوداً فهو الذي يفعل كل شيء."

† البابا يا سيد باز ليس رجل حرب انما رجل سلام وهو لايحارب احدأ بل يحب الجميع حتي الاعداء تطبيقاً لوصية الانجيل ، والدليل سكوتة عن كم الهجوم والافتراء  الذي يوجه ضدة من الكتاب وانت من بينهم  بلاشك ، فهل رفع عليك دعوي ؟ هل طلب منك تعويضاً كما يفعل البعض؟

 كما أن الاقباط ليسوا بالات صماء دون عقل أو عميان حتي ينقادوا في الخطأ وراء اي شخص مهما كان !!

† اما عن اموال الكنيسة فهي تبرعات او عشور يقدمها القادرين وتقوم الكنيسة باستخدامها في المشروعات الخيريةوفي رعاية غير القادرين والفقراء ، فما شأنك بذلك؟ هل تتبرع للكنيسة وتريد معرفة مصير ما تتبرع به؟

14- واستمراراً لتحريضه يقول " لقد أسقط البابا شنودة الدولة المصرية تحت قدميه، ووقف ليعلن وبكل جرأة أنه تحيا الكنيسة حرة مستقلة، والمؤسف حقا، أن الأقباط لم يستفيدوا من دولة الكنيسة شيئا، فهم مواطنون مصريون تابعون للدولة المصرية، لكن ولاءهم لدولة الكنيسة أكبر، ولعمامة البابا أكثر."

† البابا شنودة كما ذكرت يعتز بوطنه ومصريته ويحترم قوانينها الا اذا تعارضت مع شريعة الخالق ، فهنا لا بد من طاعة الخالق عملاً بالقول المعروف " لا طاعة لمخلوق في معصية الخالق " وكما علمنا دستورنا السماوي اي الكتاب المقدس :

" ينبغي أن يطاع الله أكثر من الناس " اعمال الرسل 5 :29

ونحن الاقباط ولائنا ومحبتنا لوطننا ليست محل شك وأؤكد كما اكد التاريخ اننا كنا ومازلنا علي أتم الاستعداد  لبذل وتقديم ارواحنا فداءً للوطن فلاداعي لتكرار هذه الاسطوانه المشروخه ، كفي نفخاً في النار، كفي سكباً للبنزين علي النار ،صحافتكم الصفراء هي التي تصنع الفتن، اتقوا الله فيما تكتبون !!

15- واخيراً يقول " إن كثيرا من الأقباط يطالبون بأن تخف يد الكنيسة عن أمورهم الدنيوية، أن يكون هناك قانون مدني للزواج، لا شأن للكنيسة به، لكن البابا لا يسمع لذلك، وضع قانونه الخاص في دولته، ويعمل علي تطبيقه بكل قوة، بل إنه أعلن الحرب علي كل من يعارضه في هذا القانون، ليس لأنه يريد أن يحافظ علي قيم وقواعد الإنجيل، لكن لأنه لا يريد أن تهزم دولته، حتي لو كان ذلك علي يد القضاء، الذي يحاول البابا أن يوحي بأنه يحترم أحكامه، رغم أن الواقع يؤكد أن البابا شنودة لا ينفذ أحكام القضاء بل يتحداه ويتحدي الجميع، فأحكامه عنده أقدس وأعلي وأهم ليس من أحكام القضاء المصري فقط، ولكنها أهم لديه من مقاصد السماء في رحمة عبادها أيضا.. وليرحم الله الجميع."

† يا سيد باز : الكنيسة لا تتدخل في الامور الدنيويه ، من خدعك وقال لك ذلك؟ الزواج في المسيحية طقس ديني وليس دنيوي ، ومن يريد الزواج المدني فليفعل ومن يريد الزواج داخل الكنيسة فليفعل ، فالكنيسة لاتكره احد أن يفعل شئ رغم ارادته !! البابا لم ولن يعلن الحرب علي احد وهو بالفعل يريد تنفيذ نصوص الكتاب المقدس ، وليس للبابا دولة كما تدعي حتي يسعي للحفاظ عليها !!  كما ان البابا لا يتحدي القضاء ولا يتحدي احداً : هل تعلم ماذا قال قداسة البابا بعد صدورالحكم ببراءة كل المتهمين في مذبحة الكشح ؟ قال " نستأنف الحكم الي السماء " ان كان للبابا او للاقباط وطن اخر يا سيد باز فانما هو الوطن السماوي ، حيث لاظلم ولا افتراء ولا صحافة صفراء تريد اشعال الفتن !!

† نصلي ان يحمي الله بلدنا الحبيب مصر من دعاة الفتن وهواة سكب البنزين علي النار ، الرب قادر ان يسمع ويستجيب وله كل مجد الي الابد أمين

"والقادر ان يفعل فوق كل شيء اكثر جدا مما نطلب او نفتكر بحسب القوة التي تعمل فينا"

افسس 3 :20

حليم اسكندر

Visitor Comments

 

 

 

 

 

 

   All rights reserved Coptic Wave Web www.copticwave.org
Copyrights@ Coptic Wave 2005-2016 Coptic Orthodox Church Egypt