منتديات الموجة
  

     
   
 

منتديات الموجة القبطية
 المقالات المنشورة تعبر عن أراء أصحابها وليس بالضرورة رأى الموجة القبطية

ابو اسلام الدليل علي انحطاط المجتمع وتطرفه

تابعنا الحوار السمج الذي تم اذاعته مؤخرا على قناه فضائيه تدعى الفراعين وكان مواجهة بين المدعو ابو اسلام والمستشار نجيب جبرائيل والتي انسحب فيها المستشار نجيب جبرائيل بعدما عجز علي الاستمرار في الحوار مع شخص لا يعرف في حواره الا الشتائم والسباب والاتهمامات التي يعاقب عليها القانون اي شخص ( قليل الادب ) والذي اعتب عليه لانه ذهب في برنامج يحاور فيه هذا الشخص والمعروف باسلوبه البعيد كل البعد عن الحوار الهادي والمعروف باساءاته وشتائمه وكراهيته الشديده لنا فماذا كان يتوقع منه ؟!!

ابو اسلام صورة حية لما وصل عليه المجتمع اليوم من - انحطاط خلقي وفكري وسلوكي - وجهل -وتطرف وتدني في لغة الحوار فماذا ننتظر بعدما يكون مثل هذا الشخص نجم الفضائيات يقول ما يقوله ويتهم ويهاجم ويكفر ويجرح ويسئ بل ويقول بكل فخر بانه ارهابي فهل نتعجب بعدما نرى مذابح وجرائم تتم في كل يوم ضد الاقباط وكنائسهم !!!

عصام نسيم
  12  أبريل2010
يلبس هذا المدعي ثوب المدافع عن دينه ولا يدري انه بكلامه وتصرفاته وحركاته هو اكبر اساءه لدينه واسوء مدافع فهو بما يقدمه يؤكد ما يتردد علي انه وامثاله لا يعرفون لغة الحوار بل لغة الارهاب والتطرف والسباب والشتائم اما الحوار المنطقي فهو بعيد كل البعد عن هؤلاء فهم لم ومن الواضح انهم لن يعرفوه مطلقا .
ابو اسلام الذي وصف نفسه بانه - كلب المسلمين - وبانه ارهابي - ماذا نتوقع منه بعد ذلك شخص ينطق بالفاظ يعف اللسان على النطق بها يخرج السباب من فمه منساب انسياب الماء في الجداول فان كان من فضلة القلب يتكلم اللسان فماذا يكون في قلب هذا الرجل لو كان لسانه ينطق بمثل هذه الالفاظ من رجل يدعي انه مدافع عن دينه ويطلق لحيته ويرتدي الزي الباكستاني وهو بذلك يؤكد للجميع ان الصوره النمطيه للارهابي هي صورة ابو اسلام وامثاله .
ابو اسلام الذي بعدما سب وشتم وكفر واتهم حاول ان يتبرء من كلامه ويدعي انه لم يسب المسييحيون في موقعه رغم ان موقعه ما هو الا ( صفيحة قمامه ) مليئه بالاتهمامات البشعه واقذر الالفاظ والمفردات التي لا نراها الا في موقع هذا الشخص والذي يصف نفسه في موقعه بانه صحفي وكاتب ولا اعرف في اي صحافة يعمل هذا الشخص واي كتابات يكتب انه صحفي في جريدة التطرف وكاتب لكتب التعصب والكراهية !

ابو اسلام , نموذج صارخ للشخص الجاهل المدعي الذي لبس ثوب غير ثوبه فهو الجاهل بكل تفاصيل العقيدة المسيحية وكان ذلك واضح بشدة في حواره فهو شخص لا يملك منطق ولا حجه يجهل ابسط قواعد الكتاب المقدس ولا يفهم اياته بل عندما قرء الكتاب المقدس تلاه مثلما يتلو المسلم القران رغم تصريحه الساخر بان الكتاب المقدس صديقه فكان من الواضح انه لم يقرءه اطلاقا لم يقرء سوى ايات معينه يعتقد انها تخدم فكره المنحرف ويعتقد انه ضد العقيدة المسيحيه !

ابو اسلام يعتقد انه بالسباب والشتائم يدافع عن عقيدته ويدافع عن نبيه ولا يدرك انه بما يقول ويفعل يؤكد ما يقال ويتردد من اتهامات او تساؤلات ويؤكد ايضا عجزه وقلة حيلته في الرد علي ما يطرح من تساؤلات فالسباب والشتائم والهجوم هي لغة الضعيف الذي لا يملك اي منطق او حجه او اجابه مقنعه ! .


ابو اسلام حاول جاهدا في هذه الحلقة يؤكد انه -شيئا مهما - وانه هو النسخه الاسلامية من القمص زكريا بطرس وهو المسئول عن كل المواقع التي تهاجم المسيحية وكان - هذا قصاد ذاك - ولكن جاءت دموعه في نهاية الحلقة تؤكد ضعف هذا الانسان وان ما يقوله مجرد جعجعه من شخص اراد ركوب الموجه واخراج ما في قلبه من كراهية وحقد ضد المسيحية كذلك يتربح من ما يكتبه فمن يدخل علي موقعه يرى انه يبيع كل شئ كتبه حتى المناظرات التي يعقدها والتي وصلت مناظره بينه وبين القمص مرقص عزيز بمئة وخمسون جنيها كما هو منشور في الموقع ! اذن الامر ايضا سبوبه واكل عيش !!!!
ابو اسلام نموذج للمدافعين عن الاسلام والذي يعتقد انه يرد علي ما يقوله القمص زكريا بطرس مثله مثل غيره كثيرين مثل يوسف البدري او زغلول النجار او محمد عماره وهم في الحقيقة ما هم الا رؤس للفتن ومحرضيين ضد الاقباط وكنائسهم بل ان معظم ما يحدث للاقباط من جرائم ومذابح احد اهم اسبابها هؤلاء المتطرفون فماذا فعلت الدولة حيال هؤلاء ؟!!!
بالطبع لم تفعل شئ ولن تفعل فنحن علينا ان نفعل لذلك مره اخرى ادعوا محامين الاقباط وما اكثرهم بتقديم بلاغات للنائب العام ضد امثال ابو اسلام حتى يعرف هؤلاء ان الاقباط لا يقبلون المساس بعقائدهم ساكتين هكذا فلو في كل مره تكلم احد هؤلاء بالسوء ضد عقائدنا قدم بلاغ للنائب العام لما تجرء وخرج شخص مثل هذا الارهابي وقال ما قاله !


عينة من كتابات ابو اسلام في موقعه والذي يحمل اسم بلدي !!!! ولا نعلم اي بلد يقصدها هذا الشخص

قئ الكلاب ووحل الخنازير
النقاب شرعنا
إلى زكريا بطرس وغجر المهجر وسفلة العلمانية
توحشت كلاب الكنائس فهل تخشاها الشرطة من دون الله؟
ألجموا الكلاب المسعورة قبل أن تتوحش
شنودة وعياله الغجر
غجر المهجر وكباريهات الدعارة الصليبية
أسامة أنور عكاشة .حجر حقير على رقعة شطرنج أكثر حقارة
(صلوا من أجله) لمصلحة من يمارس الأنبا (القمني) هواية الإرهاب (الفكري)
جيوش الكنائس الصهيونية الصليبية الأمريكية تحط رحالها في العراق
أقباط مصر مسلمون لا نصارى . وإليكم الأدلة

عصام نسيم

Visitor Comments

 

 

 

 

 

 

   All rights reserved Coptic Wave Web www.copticwave.org
Copyrights@ Coptic Wave 2005-2016 Coptic Orthodox Church Egypt