قبطيات

     
   
 

ظهورات السيدة العذراء فى مصر

 

الظهور الثامن عشر
ظهور العذراء في أسيوط سنة 2000 م


 

 

تتميز أسيوط بأماكن أثرية دينية هامة فى التاريخ المسيحى ,
 وترجع أهمية هذه المدينة إلى زيارة القديسة العذراء مريم هى وأبنها إلى هذه المدينة , فلم يكن إذا جديداً عليها زيارة هذه المدينة وشعبها القبطى الذين المؤمنين بأن ابنها هو النور الحقيقى الآتى إلى العالم وأنها أم النور
 

وكانت بداية ظهورها هو يوم 17 أغسطس 2000 ، عندما شاهدتها سيدة مسلمة محجبة كانت تسير ،
 فرأت العذراء تقف فوق سطح الكنيسة.. تتمشي بين المنارتين.. تصورت أنها سيدة عادية تحاول الانتحار.. أو خلع الصليب المثبت فوق المنارة.. فأسرعت لإبلاغ المسئولين فورا.. وكانت البداية لأفراح أسيوط ثم مصر كلها بهذا الظهور العجيب الذي لم يحدث في أي بلد في العالم بهذا الشكل والاستمرار

 

فى مساء الخميس 17 أغسطس 2000م الموافق 11 مسرى 1716 ش
 بدأت العذراء فى الظهور فوق قباب الك
نيسة القبطية الأرثوذكسية باسيوط
وهذه الكنيسة باسم كاروز الديار المصرية مار مرقس الرسول وهى تقع فى منط
قة الكنائس القديمة بغرب أسيوط 
 وفى الصورة المقابلة ترى ما إستطاعته كاميرا الدكتور حلمى بشارة الساعة الخامسة فجر السبت 16 سبتمبر 2000م

 ولكن من المؤكد أن هناك فرق بين رؤى العين وعدسة كاميرا وقد نشرت جريدة وطنى هذه الصورة يوم الأحد 22/ 10 /2000م الموافق 12 بابه 1717 ش السنة 42- العدد 2026, وذكرت الجريده أنه صاحب ظهورها كثير من الظواهر العجيبة كأنوار بيضاء كالثلج فوق القباب وبين المنارات, بخور كثيف ذى رائحة جميله , إنطلاق أشكال روحانية كالحمام شديد السرعة

 

 

بيان الكنيسة

 

صدر بيان من الآباء كهنة أسيوط عن التجليات فى الكنيسة المرقسية ونشرت بمجلة الكرازة بتاريخ 10 أكتوبر 2000 الموافق 30 توت 1717 ش - العدد من 35 - 36
هذا البيان يؤكد مشاهدة لآلاف لتجلى
العذراء بين منارتى وقباب كنيسة القديس مرقس الرسول والتى تم إفتتاحها للصلاة بتاريخ 31/ 10/ 1999م وذلك بعد أن تم أعادة بنائها مع دار المطرانية .
 


 ومما هو جدير بالذكر أن السكان المجاورين للكنيسة بدأوا منذ شهر مشاهدة ظواهر غريبه فى سمائها ليلاً
 ولم يولوها الإهتمام إلا بعد أن تكررت هذه الظواهر ,
 ويطلق المسيحيين هذه الظواهر بالظواهر الروحية فرأوا أسراباً من الحمام الأبيض الكبير الحجم والناصع البياض يطير ليلاً وتجلت العذراء بصورة نورانية وفى أوقات مختلفة منذ ليلة السابع عشر من أغسطس ,

 فأخذوا يراقبون هذه الظواهر بإهتمام بالغ وصعدوا أسطح المنازل وأنتشر الكلام عن هذه الظواهر العجيبة وتوافد الناس فى الحارات ( شوارع ضيقة ) المتجاورة ..

 

وسأل الكثيرون من الراغبين فى الزيارة عن مواعيد الظهور ولكن هذه التجليات والظواهر الروحية لا تخضع لرغبات بشرية ولا لمقاييس زمنية , فقد يذهب البعض لرؤيتها فلا يرونها بينما يراها عرضاً غيرهم من الماريين فمن يعرف القصد الإلهى


وقد أصدرت مطرانية أسيوط شريط فيديو غطى جزء من ظهور العذراء والظواهر الروحية التى صاحبت هذا الظهور خلال الفترة من 22/ 8 حتى 4/ 9

حيث شوهدت العذراء مريم فى شبه طيف فوسفورى بين قباب كنيسة القديس مار مرقس باسيوط وأستمرت ظهورات نورانية بصورة واضحة حيث توافدت الجموع وأزدحمت حول منطقة الكنائس غرب البلد يقضون ساعات الليل فى الصلاة والترانيم الخاصة بمريم العذراء والتسبيح حتى مطلع الفجر وحتى يوم 9/ 9

 


أستمرت الظهورات لمدة ساعتين متواصلتين وذلك من الساعة الثالثة والنصف فجراً وحتى الخامسة والنصف , حيث حدث تجلى الكتل النورانية كما هو موضح فى الصور الجانبية وأنسكاباتها على القباب وبرج الكنيسة وإنطلاقها بين منارات الكنيسة فى صورة إعجازية
 

ما هو شكل ظهور العذراء مريم فوق قباب كنيسة القديس مرقس الرسول :-

1- بصورة نورانية واضحة لأمر بسيط لأنها أم النور الحقيقى الذى أتى إلى العالم

2- فى شكل ملكة حسب قول المزمور " قامت الملكة عن يمين الملك" (مزمور 45 : 9)

3- ظهورات روحية عجيبه صاحب ظهورها فى شكل حمام نورانى

4- وصاحب ظهورها سحاب
 

وأستقبل مدينة أسيوط مليونى زائر من أنحاء مصر والعالم خلال أسابيع قليلة بعد إنتشار خبر ظهورها وتجمعوا على أسطح المنازل وفى الحوارى الضيقة والشوارع التى حول الكنيسة وأمتدت الإحتفالات من إحتفال الكنيسة بعيد العذراء مريم مروراً بعيد الشهداء المعروف بالنيروز ثم غيد الصليب

ووصفوا شهود العيان هذه الظواهر بالآتى :-

 

أمتازت الظواهر الروحية بتدفق نور سمائى عجيب يتوهج حول صلبان الكنيسة سواء تلك التى تعلوا المنارات أو التى تتوج الباب الجانبى والأمامى لكنيسة مار مرقص ويرتفع عن الأرض لبضعة أمتار

 وتبدأ بنتتويج الصلبان بلمعان غريب وعجيب ثم يفترش الضوء العمدة وجناحى الباب والمداخل ليصنع هالات مضيئة تتسع شيئاً فشيئاً حتى تغمر المكان كله ..
 ثم أستمرت الإحتفالات والتجمعات اليومية حول الكنيسة حتى حان موعد عيد الشهيد أبادير واخته ايرينى
( حيث توجد فى أسيوط كنيسة باسمها) حيث أقيم أحتفال بعشية العيد مساء السبت 7/ 10  ..

 

إهتمام سائل الإعلام العالمية والمحلية بظهور العذراء فى أسيوط

 

1- تقرير شبكة (CN.N) تحت عنوان
" الآف من الناس سافروا إلى جنوب مصر الأسابيع القليلة الماضية
بعد تقارير عن ظهور العذراء مريم وقطيع من الحمام البيض بأنوار زاهية .

 

2- تحقيق تحت عنوان :
" العذراء مريم تظهر فى مصر للكاتبة كارولين هاونى " بتاريخ 6 سبتمبر ذكرته شبكة
CN.N أيضاً وقد اخبرت سيدة انها رأت العذراء مريم ويداها مفرودتان ونور ينبثق منهما وصاحب ظهورها بخور له رائحة ذكية وعدد كبير من الخمام النورانى , وقالت أن هذا الظهور جعل الناس سعداء .
 

3-  ذكرت وكالة أسوشيتديرس بتاريخ 10 سبتمبر تحت عنوان :
" توافد إعلامى عالمى بأسيوط لتسجيل تجلى أنوار العذراء بكنيسة مرقس الرسول ,
 وذكرت ان قداسة البابا شنوده يتابع بأهتمام تقارير تجلى العذراء ولبظواهر الروحية بكنائس أسيوط "

 

4- بتاريخ 31 أغسطس ذكر راديو لندن فى قسم الأخبار العالمية (B.B.C Arabic News ) وتحت عنوان الأخبار فى مصر العذراء ظهرت فى اسيوط أن الكنيسة القبطية ألأرثوذكسية أصدرت بيان بشأن مشاهدة العذراء مريم فوق قباب كنيسة القديس مرقس الرسول باسيوط وأن السكان المجاورين للكنيسة قد لا حظوا فى أوقات مختلفة ظواهر غريبه مثل تحليق حمام أبيض وانوار في المنطقة - وأن القس مينا حنا صرح بأن العذراء قد ظهرت عدة مرات قبل سنين فى دير العذراء بجبل أسيوط ولكن هذه المرة ألأولى التى تتجلى فيها فى مدينة اسيوط نفسها .  

 

5- نشرت جريدة وطنى عدة صور
منها الصورة المقابلة نشرتها فى يوم الأحد 29/ 10 / 2000م الموافق 19 بابه 1717 ش السنة 42-
حيث أمتد النور السمائى ليسطع على منازل الشعب القبطى فى حى غرب البلده باسيوط وهكذا كان رش الرب الدم فى القديم على بيوت بنى اسرائيل وهم فى مصر هو النور الذى سطع على بيوت المسيحيين

 

 

6 - نشرت مجلة آخر ساعة فى يوم الأربعاء 4 أكتوبر سنة 2000  تحقيق صحفى عن هذا الظهور ونشرت لقطات وتعليقات على هذا الظهور وهذه فقرة مما ذكرته المجلة:
 " والغريب أنه مع كل هذا التلاحم والتدافع.. لأكثر من مليون مواطن من جميع الأعمار.. إلا أن حالة من التعاون والمحبة والاحتمال تسود الجميع.. بل يستقبلون الوافدين علي المدينة بنشيد خاص:
رايح فين يا كويس .. رايح اشوف أم المخلص
رايح فين يا مليح .. رايح اشوف أم المسيح

لم يكن موجوداً فى شعور جماهير القبط إلا أم النور مريم فراحوا ينادونها فى هتاف جماعى , وهم لا يدركون  أن الذين ينادونها قد ماتت منذ مئات السنين ولكن الرب القدير أرسل طيفها لهم فكانوا كلما رأوا نوراً يزدادون فى صياحهم وتراتيلهم فى فرح كبير قائلين فى ثقة :-
 

هية العذرا هية جوة القبة دية
ثم يتحول الهتاف إلي تشجيع :
ياللا اظهري ياللا طلي بنورك طلة
والظريف أنهم لحنوا الكلمات علي صقفة واحدة.. وحدوا الإيقاع والمشاعر والهتاف.. باعتبار أنهم في فرح من أفراحهم الصعيدية.. وشعروا بالأنتماء إلى كنيستهم .. فينشدون:

 

 أكثر من مليون إنسان يلتفون<br> حول كنيسة مارمرقس..<br> قلب مصر جغرافيا.. لرؤية نور العذراء

كنيسة مار مرقس اللي في أسيوط
ظهرت فيها العدرا والشعب كان مبسوط
بصلوات أبينا البار أنبا ميخائيل
ظهرت لينا العدرا وده مش مستحيل


 

   All rights reserved Coptic Wave Web www.copticwave.org
Copyrights@ Coptic Wave 2005-2016 Coptic Orthodox Church Egypt